الرئيسية / أخبار الطب والصحة / وليد الدالى: أنماط الحياة الخاطئة تسبب أمراض الأوعية الدموية

وليد الدالى: أنماط الحياة الخاطئة تسبب أمراض الأوعية الدموية


كتب: هدي العيسوي

صرح الدكتور وليد الدالى أستاذ جراحات الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة، أن الأوعية الدموية لها أهمية كبرى في جسم الإنسان، فهي تحمل الدم من القلب إلى جميع الأعضاء والعكس، ويجب التعرف على وظائف ودور الأوعية الدموية في الجسم، بالإضافة إلى أبرز الأمراض والحالات المرتبطة بها وأعراضها وأسبابها وكيفية التعامل معها، والطرق التشخيصية للكشف عن الاضطرابات المتعلقة بها.

وقال الدكتور وليد الدالى أن التهاب الأوعية الدموية هو عبارة عن مصطلح يطلق على مجموعة من الأمراض غير الشائعة والتي قد تسبب خللاً في جدران الأوعية الدموية في عدة أجزاء ومناطق من الجسم، وهذا الخلل يشتمل أموراً مثل تهتك جدران الأوعية الدموية وضعف الأوعية الدموية وتمدد أو تقلص الأوعية الدموية والتهاب وتلوث الأوعية الدموية.

وأضاف الدكتور وليد الدالى، قد يصيب التهاب الأوعية الدموية منطقة بعينها في الجسم مثل الجلد، العيون، الدماغ، أو قد يصيب عدة مناطق وأعضاء في وقت واحد، ذلك لأن الأوعية الدموية هي شبكة من الأنابيب المتصلة مع بعضها البعض وتشكل جزءا مهما من أجزاء الجهاز الدوري للكائن الحي وظيفتها الأساسية نقل الدم من القلب إلى جميع أنحاء الجسم حاملا معه الأوكسجين والغذاء، ومن ثم إعادته إلى القلب والرئتين لإخراج ثان أكسيد الكربون من الجسم.

وأكد الدكتور وليد الدالى، تعد أمراض الأوعية الدموية من الأمراض التي تصيب فئة معينة من الناس الذين قد يتبعون أنماط خاطئة للحياة أو قد يكونوا مصابين ببعض الأمراض التي تزيد من نسبة خطورة إصابتهم بأمراض الأوعية الدموية، وتشمل عوامل الخطورة لهذه الأمراض.

وأشار الدكتور وليد الدالى هناك العديد من الخيارات لعلاج أمراض الأوعية الدموية بكافة أنواعها، حيث يعتمد نوع العلاج على نوع المرض الوعائي ومدى شدته، بالإضافة إلى الأعراض الظاهرة على المصاب بهذه الأمراض.

شاهد أيضاً

اخبار بلدنا: ” زايد” لولا المبادرات الصحية لكانت خسائر كورونا في مصر 50 ضعف ما شهدناه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.