الرئيسية / أخبار الطب والصحة / مستشفى قنا العام تنجح في إجراء أول عملية قسطرة مخية على مستوى الصعيد

مستشفى قنا العام تنجح في إجراء أول عملية قسطرة مخية على مستوى الصعيد


قنا: عبد الصبور بشير
نجح الفريق الطبي بمستشفى قنا العام فى إجراء أول عملية قسطرة تشخيصية بشرايين المخ والرقبة وذلك لعلاج جلطة بالمخ لأحد المرضى والتي تجرى لأول مرة بمستشفيات الصحة بصعيد مصر وذلك بإشراف الدكتور راجي تاوضروس وكيل وزارة الصحة بقنا والدكتور محمد الديب مدير مستشفى قنا العام.

حيث أجريت الجراحة بإشراف الدكتور أحمد الزقيم رئيس قسم القلب والقسطرة و الدكتور أحمد عبدالباقى رئيس وحده القسطرة بالمستشفى.

هذا وقد ضم فريق الجراحة كل من الدكتور اسلام المالكى استشاري المخ والأعصاب و بمعاونة من: مصطفى الدسوقى مشرف وحده القسطرة و أحمد الحايس فنى الأشعة وفريق التمريض الذي ضم كل من: شيماء عنتر، فاتن حسنى، منى سعد، ناريمان حسان؛ ايمان ليثى.

وقال الدكتور محمد الديب مدير مستشفى قنا العام أن فكرة إجراء قسطرة مخية بالمستشفى جرى التجهيز لها منذ عامين لتخفيف المعاناة عن مرضي قنا وجري توفير المستلزمات والتعاقد مع استشاري قسطرة مخية. 

وأضاف الديب أن أول عملية قسطرة مخية بإشراف فريق طبى من المستشفى و جاري تجهيز العديد من الحالات من أبناء محافظة قنا لإجراء القسطرة والتي لم تكن متاحة من قبل في المستشفى.

وأضاف الديب إلى أن إجراء قسطرة مخية لأول مرة بالمستشفى ضمن خطة مستقبلية لإجراء كافة العمليات الجراحية وخاصة الدقيقة منها والتى كانت تدفع المرضى من أبناء قنا للذهاب إلى القاهرة أو المحافظات الأخرى بحثاً عن العلاج.

ومن جانبه قال الدكتور اسلام المالكي استشاري المخ والأعصاب والقسطرة المخية بأن أول عملية قسطرة بالمستشفى أجريت لشاب يبلغ من العمر ٤٥ عاماً و يخضع حالياً للمتابعة بقسم العناية المتوسطة و حالته الآن مستقرة. 

هذا ويتقدم السيد الدكتور راجي تاوضروس صالح مدير مديرية الشؤون الصحية بقنا بخالص التحية والتقدير إلى الفريق الطبي بمستشفى قنا العام علي مجهوداتهم المتواصلة في سبيل خدمة المرضي بالمحافظة .

شاهد أيضاً

“شائعة” تعارض التطعيم بمصل الإنفلونزا الموسمية مع لقاحات فيروس كورونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.