الرئيسية / احوال مصر / أخبار الحوادث / اخبار بلدنا: ضبط سيدة تدير شبكة دعارة بينهم سيدات ورجال من عائلات شهيرة بالفيوم

اخبار بلدنا: ضبط سيدة تدير شبكة دعارة بينهم سيدات ورجال من عائلات شهيرة بالفيوم

صدمة سيطرت على أهالي منطقة «العبودي»، وسط مدينة الفيوم، إحدى أرقى المناطق السكنية في المحافظة، بعدما فوجئ أهالي المنطقة بسيارات شرطة كثيرة تطوق إحدى العقارات السكنية بالمنطقة، ثم خرجت من العقار بعدما تمكنوا من القبض على شبكة دعارة، بينهم سيدات ورجال من عائلات شهيرة بالمحافظة، حيث تسبب خروج السيدات ملفوفين بملاءات سرير في صدمة كبيرة لأهالي الحي الراقي، الذين لم يتوقعوا حدوث تلك الأعمال المنافية للآداب بمنطقتهم، فيما اصطحبتهم مباحث الآداب العامة إلى القسم لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم.

تعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي اللواء ثروت المحلاوي، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الفيوم، إخطاراً من المقدم سيد غيضان، رئيس مباحث شرطة الآداب، بورود معلومات من أحد المصادر السرية عن وجود شقة ملك سيدة تديرها للأعمال المنافية للآداب، وأنّ الشقة تستخدم لممارسة الدعارة، ويتوافد عليها العشرات من راغبي المتعة الحرام، بينهم سيدات ورجال من عائلات شهيرة بالفيوم.

وعلى الفور، جرى استئذان النيابة العامة، وأعدت حملة أمنية مكبرة داهمت الشقة السكنية محل البلاغ، وجرى ضبط من في داخلها من سيدات ورجال يمارسون الرذيلة، ثم جرى اصطحابهم إلى قسم شرطة أول الفيوم لتحرير المحضر اللازم، واتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

وبالتحقيق مع المضبوطين، أكدوا أنّ الشقة ملك سيدة تدعى «س. م.»، ربة منزل، بالكشف عنها تبيّنّ أنّها مسجلة دعارة بمديرية أمن الفيوم، وأنّها تدير شقتها للأعمال المنافية للآداب، مستغلة 4 ساقطات، بينهن سيدات ينتمين لعائلات شهيرة، وذلك لاستقطاب راغبي المتعة الحرام لممارسة الدعارة داخل الشقة مقابل مبالغ مالية، واعترفت المتهمة بمضمون ما جاء في التحريات وعلى لسان المقبوض عليهم برفقتها.

تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، وأُحيلت الواقعة إلى النيابة العامة التي تولت التحقيق، وقررت حبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات.

شاهد أيضاً

اخبار بلدنا: تفاصيل اشتباكات الإسماعيلية اليوم.. استشهاد ضابطين في مواجهات مسلحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.