الرئيسية / أخبار الإقتصاد / أموال وأعمال / شعبة الأدوات الصحية تدعو منتسبيها بسرعة الاشتراك في مشروع الرعاية الصحية

شعبة الأدوات الصحية تدعو منتسبيها بسرعة الاشتراك في مشروع الرعاية الصحية


كتب: أحمد عبد العزيز 

دعت شعبة الأدوات الصحية بغرفة القاهرة التجارية، منتسبيها بسرعة الاشتراك في مشروع الرعاية الصحية للاستفادة من الخدمات التي يقدمها المشروع بالغرفة للتجار وأسرهم والعاملين، وخاصة تحليل وأشعات وبروتوكول العلاج من الإصابة فيروس كورونا، صرح بذلك حسام راضي الحرباوي المستشار الإعلامي للشعبة.

من جانبه، أشاد فوزي عبدالجليل رئيس الشعبة، باعتماد مجلس إدارة غرفة القاهرة التجارية، برئاسة المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية، أمس، 7 ملايين جنيه تضاف إلى الميزانية المخصصة لمشروع الرعاية الصحية بالغرفة لرعاية التجار وأسرهم، ليصبح إجمالي المخصص للمشروع 10 ملايين جنيه بعد أن كان 3 ملايين جنيه فقط.

ولفت عبدالجليل، إلى أن دعم مشروع الرعاية الاجتماعية في هذا التوقيت ممتاز، حيث يستفاد التجار المشتركين في مشروع الرعاية الصحية وأسرهم مجانًا، بجانب العاملون لدى التجار بشرط تسجيل استمارة 2 تأمينات وهذا حسب البروتوكول الطبي لوزارة الصحة، بالإضافة إلى ضم العاملين لدى الغرفة وأسرهم للخدمات المجانية، أما بالنسبة للتجار المنتسبين للغرفة وغير المشتركين في مشروع الرعاية الصحية ستقدم لهم الخدمات بأسعار مخفضة، والتي يتم التعاقد عليها بين الغرفة والجهات الطبية المختلفة بأسعار خاصة.

بدوره، قال هيثم السميح نائب رئيس شعبة الأدوات الصحية، إن غرفة القاهرة بقيادة العربي، تضع التجار نصب أعينهم حيث تعاقدت مؤخرا مع عدد من معامل التحاليل الطبية للتشخيص المبدئي لفيروس كورونا ليستفيد منها كافة منتسبي الغرفة وأسرهم والعاملين لديهم وموظفى الغرف وأسرهم، بأسعار مخفضة عن الأسعار التي تتم بها خارج التعاقد.

أما متى بشاي نائب رئيس الشعبة، أوضح أن المبادرة التي أطلقتها غرفة القاهرة مؤخرا، تضمنت التعاقد لإجراء 7 تحاليل وهي ” CBC – ferritin – SGpT – LDH – creatinine – CRP – D. Dimer ” للتشخيص المبدئي لفيروس كورونا بسعر ٢٠٠ جنيه للفرد.

بينما ناشد أحمد تيسير سكرتير عام شعبة الأدوات الصحية، التجار للاشتراك في المبادرة بموجب كارنية عضوية الغرف التجارية أو كارنية الاشتراك في مشروع الرعاية الصحية بالغرفة أو السجل التجاري، وما يفيد أن الفرد من أسرة منتسبي الغرف أو من العاملين لديهم.

وكان المهندس إبراهيم العربي، أعلن أن فكرة مشروع الرعاية الصحية تستهدف مساعدة التجار أصحاب الإمكانات الضعيفة وصغار ومتوسطي التجار في المقام الأول، رغم أن المشروع لا يفرق بين المشتركين منهم، ولكن الهدف الأساسي مساعدة غير القادرين وأسرهم طبيًا من خلال نظام اجتماعي تكافلى بين التجار تديره الغرفة التجارية للقاهرة.

ويتضمن مشروع الرعاية الصحية لغرفة القاهرة 4 أنظمة هي “الفضي والذهبي والبلاتيني والماسي”؛ حيث يشمل الاشتراك السنوى للتاجر في النظام الفضى مبلغ 280 جنيهًا والزوجة 225 جنيهًا والابن 200 جنيه (تغطية العلاج لكل مشترك بمبلغ 10.000 جنيه) (أي إذا اشترك التاجر والزوجة والابن مثلًا ستكون الاستفادة من العلاج السنوى لهم بمبلغ إجمالي 30.000 جنيه مقدمة من الغرفة)، والنظام الذهبى الاشتراك السنوى للتاجر مبلغ 450 جنيهًا والزوجة 380 جنيهًا والابن 340 جنيهًا (تغطية العلاج لكل مشترك بمبلغ 25000 جنيه) (أى إذا اشترك التاجر والزوجة والابن مثلًا ستكون الاستفادة من العلاج السنوى لهم بمبلغ إجمالى 75.000 جنيه مقدمة من الغرفة)، والنظام البلاتينى الاشتراك السنوى للتاجر مبلغ 700 جنيه والزوجة 550 جنيهًا والابن 500 جنيه (تغطية العلاج لكل مشترك بمبلغ 35000 جنيه) (أى إذا اشترك التاجر والزوجة والابن مثلًا ستكون الاستفادة من العلاج السنوى لهم بمبلغ إجمالى 105.000 جنيه مقدمة من الغرفة، والنظام الماسى الاشتراك السنوى للتاجر مبلغ 1000 جنيه والزوجة 750 جنيهًا والابن 650 جنيهًا (تغطية العلاج لكل مشترك بمبلغ 50000 جنيه) (أى إذا اشترك التاجر والزوجة والابن مثلًا ستكون الاستفادة من العلاج السنوى لهم بمبلغ إجمالى 150.000 جنيه مُقدمة من الغرفة).

شاهد أيضاً

اخبار بلدنا: “السيسى يوجه بتكثيف التعاون مع شركة إيني الإيطالية في مجالي التنقيب والإنتاج في مصر”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.