الرئيسية / احوال مصر / أخبار الحوادث / اخبار بلدنا: حاول معي وعاشر أختي الصغيرة وقتلها…فتاة تتهم شقيقها

اخبار بلدنا: حاول معي وعاشر أختي الصغيرة وقتلها…فتاة تتهم شقيقها

 

لا يزال الدافع لتلك الجريمة غامضا، رغم مرور 6 سنوات على وقوعها، فى منطقة بندر بيلا فى كفر الشيخ، تلك المنطقة التى شهدت فى عام 2014، جريمة مروعة، عندما أنهى شاب حياة شقيقته، بزعم شكه في سلوكها، لكن التفاصيل التي أعقبت ذلك دفعت القضية فى اتجاه آخر، بعد اتهام الشقيقة الأخرى للمتهم، بأنه قتل شقيقتهما بعد اغتصابها.

لكن المفاجآت فى القضية لا تزال تتوالى، بعد اتهام شقيقة المتهم والمجنى عليها، بأنه سبق أن حاول اغتصابها ومعاشرتها كرهاً عنها، وهو ما دفع محكمة جنايات كفر الشيخ لتأجيل دعوى محاكمة المتهم بقتل شقيقته، بعد اغتصابها دون رضاها، وأحالت الدعوى إلى جلسة اليوم الخامس من دور المحكمة في شهر نوفمبر المقبل، وذلك للاطلاع على تقرير الطب الشرعي الخاص بالمتهم وشقيقته.

وسجلت التحقيقات أحداث الواقعة التي تعود أحداثها إلى يوم 27 يونيو 2014، والمتهم فيها “خالد. م. ا”، 36 سنة، سائق ومقيم ببندر بيلا، بقتل شقيقته “سناء”، 16 سنة، ومقيمة بالعنوان ذاته، عمدًا مع سبق الإصرار، بأنه بيّت النية وعقد العزم على قتلها، إثر تشككه في سلوكها، فجالت بنفسه الظنون لأبعد ما يكون، مما أثار حفيظته واشتد غيظه، مقررًا وضع نهاية لظنه صونًا لكرامته.

وأعد المتهم لقتل شقيقته قميصاً قطنياً “تي شيرت”، وما إن انفرد المتهم بالمجني عليها بالمنزل، انقض عليها وطرحها على فراشها وجثم فوقها، حتى يُعجزها عن الحراك، وطوق عنقها بتلك الأداة سالفة البيان، خانقًا إياها ضاغطًا على رقبتها بكلتا يديه، حتى تيقن من وفاتها، قاصدًا إزهاق روحها، فأحدث إصابتها التي أودت بحياتها في الحال.

وخلال إحدى الجلسات، فجّرت شقيقة المتهم والمجني عليها وتدعى “نسمة”، 31 سنة، حاصلة على دبلوم تجارة، ومقيمة بذات العنوان، مفاجأة، عندما استدعتها المحكمة للاستماع إليها كشاهد إثبات في الواقعة، فأبدت شكوكها للمحكمة، مؤكدة أن سبب قتل شقيقها لشقيقتهما، جاء بغرض التخلص منها، عقب معاشرتها جنسيًا كرهًا عنها، واكتشافها من خلال التحقيقات وتقرير الطب الشرعي عقب أخذ مسحة منها، وجود آثار لسوائل حيوية بالمسحة الخاصة بالمجني عليها.

شاهد أيضاً

اخبار بلدنا: «راندا وسيد» حكاية عشق ممنوع.. قتلا الزوج ولحقا به في القبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.