الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار الفيوم / أيام قليلة متبقية لملف التصالح وبدء الحملات الفورية للمخالفين

أيام قليلة متبقية لملف التصالح وبدء الحملات الفورية للمخالفين


متابعة: شاهي علي
في ضوء توجيهات السيد الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم بشأن متابعة ملف التصالح تفقد اليوم السيد الأستاذ مراد مسعود رئيس مركز ومدينة ابشواي المركز التكنولوجي لخدمة المواطنين والتنبيه بالالتزام بالاجراءات الوقائية، وارتداء الكمامات وكذلك فتح خزينة رابعة بالإضافة إلى استمرار عمل الخزائن الثلاثة وقاعة الإجتماعات لتخفيف الزحام والاعداد المتزايدة من المواطنين المقبلين للتقدم للتصالح ودفع جدية التصالح.

كما وجه سيادته رؤساء القري بالاستمرار في حصر المخالفات التى لم يتقدم أصحابها للتصالح والتنبيه عليهم بأنه سيتم تنفيذ الإزالة فوراً بمجرد إنتهاء فترة العمل بقانون التصالح.

استكمال أعمال رفع طبقة الاسفلت القديم من شارع الجمهورية من منطقة محكمة ابشواي وحتي منطقة باتا وهندسة كهرباء ابشواي ضمن أعمال رصف الطريق مراعاة لتجنب ارتفاع مستوي الاسفلت الجديد، تحت إشراف الأستاذ محمد موسى نائب رئيس المركز لشئون المدينة.

كما وجه السيد رئيس المركز قسم التشجير بالوحدة حيث تم قص وتهذيب الأشجار بالجزيرة الوسطي بالطريق العام ابتداء من شارع مجلس المدينة مرورا بحديقة الطفل وميدان المحطة.

وكذلك ري الأشجار المزروعة حديثا والاهتمام بها
كما وجه سيادته برفع ناتج التهذيب والقص فورا لنظافة الطريق، واستمرار أعمال المتابعة والمرور على المصالح الحكومية والوحدات الصحية للتأكد من انتظام الأعمال وتقديم الخدمات للمواطنين، ومتابعة أعمال منظومة النظافة بالمدينة والقري ورفع الأتربة والمخلفات والقمامة من الشوارع الرئيسية والفرعية.

ومنطقة التطوير وشاطئ بحيرة قارون وكورنيش البحيرة
وكذلك متابعة أعمال الجمعيات الأهلية للجمع السكني للقمامة.

كما وجه سيادته جليدر مجلس المدينة لمسح وتمهيد الطريق بالوحدة المحلية بالعجميين، وحفار مجلس المدينة لرفع مستوي النظافة بمنطقة خلف سور التطوير الجديد بشكشوك وفرد طبقة رمال نظيفة، تحت إشراف الأستاذ وصفي الشيمي نائب رئيس المركز لشئون القري.

شاهد أيضاً

بالصور… إنطلاق فاعليات ورشة عمل لتدريب منسقي ومشرفي لجان الحماية بأبشواي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.