الرئيسية / أخبار الحوادث / بالتفاصيل … شهود عيان تروى كيف تصادم مركب بدر الإسلام بالباخرة

بالتفاصيل … شهود عيان تروى كيف تصادم مركب بدر الإسلام بالباخرة

صورة ارشيفية

كتبت اسماء مصطفى

فى لقاء مع محمد الأباصيرى وشقيقه مسعد كنا نقوم بأعمال الصيد فى عرض البحر كعادتنا، والبعض نائم والآخرون يمزحون ويضحكون وهم يتلقون رزق البحر والأسماك وهى تتراقص فى الشباك وما لبث أن فوجئنا بالمركب الآخر يصطدم بنا وتغير كل شىء فى الحال وارتج المكان بصراخ وعويل الباقين والذين يصارعون الموت وفوجئت بالمركب ينقلب ومنا من انغمر فى المياه تحت المركب وهو يصارع الموت والبعض الآخر لم يجد أمامه سوى الصناديق الخشب التى نضع فيها الأسماك بعد اصطيادها وهكذا فعلت أنا وصديقى محمد الصياد وظللنا نصارع الأمواج حتى قابلتنا إحدى المراكب وانتشلتنا أنا وعدد من الزملاء المحيطين بى إلى أن وصلنا إلى مستشفى طور سيناء العام عن طريق الإسعاف واكتشفت أننا فقدنا والدنا الحبيب وزوج شقيقتنا. وأضاف غريب النجدى والذى فقد عديله عبده أبو شلبى الذ يعول أسرة مكونة من أربعة أطفال وهو ريس المركب الذين أصبحوا بلا عائل فجأة وصهرى الأباصيرى مسعد متولى والمتزوج ويعول ثلاثة أبناء وبذلك فقد 8 أفراد عوائلهم وأصبحوا بلا مصدر للرزق: صدمتنا الفاجعة بفقد اثنين من أعز الأحباب. ويشير محمد زكريا أحد الناجين إلى أن قائد المركب عبده أبو شلبى قام بالاتصال عبر المحمول بالمركب أبو علاء والذى كان أقرب مركب لهم واستغاث بهم لنجدتهم. بينما يقول على عزت صياد ومن الناجين لقد عشنا ساعات الموت منذ مشاهدتنا للسفينة الضخمة التى اصطدمت بنا، وقد شعرت أن هناك شيئا سيحدث عندما وجدتها تتجه نحونا على بعد 50 مترا واستعددنا للمجهول وفجأة وجدنا أنفسنا نسبح على سطح الماء نقاوم الأمواج والأسماك الضخمة حتى التقطتنا المركب الشنشيلا أبو علاء ووجدنا العناية الطبية الجيدة بالمستشفى وسأخرج الآن لاستلام بعض جثث زملائى لمرافقتهم إلى بلدتنا المطرية دقهلية لتسليمهم إلى ذويهم

عن salah

شاهد أيضاً

يغتصبان فتاة معاقة ويصورانها ويبتزان والدها لمنع نشر الفيديو

تجرد شابين من إنسانيتهما، واستغلا إعاقة ذهنية لفتاة تبلغ من العمر 18 سنة، واستدراجها أحدهم لشقة صديقه

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: