الرئيسية / أخبار المراة / أخبار الرشاقة و الجمال / 10 خرافات تجميلية لا تصدقيها أبداً

10 خرافات تجميلية لا تصدقيها أبداً

كيف تعرفين أن الروتين اليومي الذي تتبعينه للعناية ببشرتك صحيح أم خاطئ؟ إذا كنت تعتمدين في معلوماتك التجميلية على ما تسمعينه من حولك، انتبهي إلى أن بعض المعلومات المتداولة بكثافة في هذا المجال تندرج ضمن الخرافات أو الأخطاء الشائعة التي لا تتمتع بأي تأثير مفيد على جمال بشرتك ونضارة إطلالتك.

فيما يلي جمعنا لك أبرز 10 خرافات تجميلية لتتعرفي عليها وتتجنبيها:

الخرافة رقم1: يجب أن يتضمن روتينك اليومي للعناية ببشرتك 3 خطوات.

الحقيقة: يسود الاعتقاد بأن روتين العناية بالبشرة الكامل هو التنظيف والتلطيف ثم الترطيب، لكن يمكنك التخلي عن الخطوة الثانية. إذ يعتقد الناس أن تلطيف البشرة الدهنية (وضع التونر عليها) يجعلها أفضل، إلا أن الإفرازات الدهنية تحمي الجلد والجسم ينتجها كاستجابة للإصابات. أما حين تجرّدين بشرتك من هذه الإفرازات، فهي تستجيب عن طريق إنتاج المزيد منها.

الخرافة رقم 2: عليك تنظيف وجهك مرتين يوميا على الأقل.

الحقيقة: يعتبر استخدام غسول وجه في الصباح مجرد عذر لاستعمال المزيد من المنتجات، لذلك ينصح بتجنب الصابون المضاد للبكتيريا نهائياً في الصباح لأنه قاسٍ جداً على الوجه والاستعاضة عنه بغسل الوجه بالماء باستخدام الأصابع، ودون الاستعانة بأي منظفات على أن يتم تنظيف البشرة جيداً في المساء بالجيل الراغي أو الحليب واللوشن لتخليصها من آثار الماكياج والغبار المتراكمة على سطحها.

الخرافة رقم 3: إن استعمال المقشرات بانتظام يجعل البشرة متوهجة.

الحقيقة: إن الإفراط في التقشير يؤدي إلى زيادة إفرازات البشرة، لذا فإن التوهج الذي ترينه في الأسبوع الأول سيتحول في النهاية إلى لمعان دهني. فالبشرة بحد ذاتها مقشرة جيدة ولا تحتاج في معظم الأحيان إلى مساعدة التقشير اليدوي. لكن ذلك لا يعني أبداً أن مستحضرات التقشير غير مفيدة إنما يجب الاكتفاء باستعمالها عند الحاجة، أي عندما تكون البشرة متعبة أو عندما تفتقر إلى الإشراق.

الخرافة رقم 4: إن جفاف البشرة هو المسؤول الأول عن ظهور الخطوط الرقيقة على سطحها.

الحقيقة: تخلط السيدات عادة بين الجفاف والتقشر وبين التجاعيد، ولذلك ننصحهن باستخدام الكريم أو اللوشن المرطب لتحسين شكل البشرة. فالترطيب يجعل التجاعيد تبدو أفضل. ورغم كون الخطوط الرقيقة لا تزال هناك، لكنك لا تستطعين رؤيتها حين تكون البشرة مرطبة.

الخرافة رقم 5: من الأفضل أن تشتري مثل كريم العينين المفضل لصديقتك، فإذا كان مناسباً لبشرتها لم لا يناسب بشرتك أيضاً.

الحقيقة: لكل منا مشاكل مختلفة في منطقة العينين، لذا ليس هناك كريم يناسب الجميع. فإذا كنت تعانين من مشكلة الانتفاخ حول العينين، اختاري كريماً لمحيط العينين بصيغة الجل (الكريمات الثقيلة تزيد الانتفاخ) يحتوي على كافيين وضعيه في الثلاجة لتحسين مفعوله. وإذا كنت تعانين من الدوائر السوداء، ابحثي عن مستحضر يحتوي على عنصر تفتيح مثل الفيتامين C وعنصر يساعد على بناء الكولاجين مثل الريتنول.

الخرافة رقم 6: لمزيد من الإفادة، يجب ترك قناع الوجه طوال الليل على البشرة.

الحقيقة: تؤمن الأقنعة للبشرة جرعة قوية من المكونات النشطة أو الترطيب السريع، لكن الإفراط في وضعها قد يسبب التهيج أو ظهور البثور. استخدمي المستحضرات كما هو مبين على علبتها، فأنت لست أدرى بها من الأشخاص الذين أجروا عليها الفحوص.

الخرافة رقم 7: إن استعمال كريم أساس يحتوي على عامل وقاية من الشمس يؤمن حماية تامة للبشرة.

الحقيقة: لا يزال عليك وضع كريم وقاية من الشمس تحت كريم الأساس، فاستخدام كريم الأساس وحده لا يمنحك حماية كافية إلا إذا كنت ستضعين الكثير جداً منه. عليك وضع كريم وقاية من الشمس لا يقل عامل الوقاية فيه عن 30spf على وجهك كل يوم، سواء كنت تستعملين كريم أساس مزود بعامل حماية أو لا.

الخرافة رقم 8: إن مستحضرات الوقاية من الشمس المحتوية على جزيئات صغيرة جداً من ثاني أكسيد التيتانيوم تسبب السرطان.

الحقيقة: تُظهر معظم الدراسات أنه لا يتم امتصاص الجزيئات الصغيرة لثاني أكسيد التيتانيوم من جانب البشرة العادية. أما الدراسات التي أُجريت على الفئران وبيّنت وجود علاقة بين الجزيئات الصغيرة لثاني أكسيد التيتانيوم وتضرر الأعضاء فلم تكن دقيقة، لأن الفئران التي تم إجراء التجارب عليها كانت إما تتناول أو تستنشق كمية أكبر بأضعاف من التي تضعينها عادة على البشرة. وعلى حد علمنا، فإن مستحضرات الوقاية من الشمس التي تحتوي على جزيئات صغيرة جداً والتي يتم وضعها موضعيا آمنة.

الخرافة رقم 9: كلما وضعت كمية أكبر من الكريم المضاد للتجاعيد، كانت النتائج التي تحصلين عليها أفضل.

الحقيقة: أن وضع الكريم المضاد للتجاعيد في الصباح والمساء هو هدر للوقت والنقود. فمعظم المكونات النشطة تعمل على نحو جيد مرة واحدة في اليوم، ولا بد من استخدام كريمات الريتنول في الليل فقط (لأنها تتحلل عند تعرضها لأشعة الشمس). بالإضافة إلى ذلك، فإن وضع كمية كبيرة من الريتنول يسبب التهيج ويجعل بشرتك تبدو أسوأ، مما يؤدي إلى الاحمرار والتقشر والالتهاب. اكتفي بوضع الكريم المضاد للتجاعيد على بشرتك في الليل أما للنهار فاختاري كريم مرطب مزود بعامل حمية من الشمس.

الخرافة رقم 10:إن أفضل طريقة للتخلص من الرؤوس السوداء هي بالضغط عليها بين الأصابع.

الحقيقة: إن الضغط على البشرة لتفريغ المسامات من محتوها من الغبار والإفرازات قد يسبب الندوب. فبعد الضغط على الرؤوس السوداء، تمتلئ البشرة فوراً بالإفرازات الدهنية ولذلك ننصح بتجنب اللجوء إلى هذه الخطوة خاصة أن استخدام مقشرات الريتنول والأحماض اللطيفة في المنزل كافٍ لفتح المسامات المسدودة

عن aya

شاهد أيضاً

6 طرق لتتخلّصي من الوزن الزائد بعد الولادة!

بعد الولادة، يمكن أن تشعري بالإحباط من الكيلوغرامات الزائدة ولا تعرفي طريقة التصرّف حيال هذه …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: