الرئيسية / أخبار الإقتصاد / أموال وأعمال / ننشر أسباب خفض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض

ننشر أسباب خفض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض

قال أبوبكر الديب، الكاتب الصحفي والخبير في الشأن الاقتصادي،في تصريحات لقناة العربية، اليوم الخميس، إنه توجد 10 أسباب تدفع البنك المركزي لخفض الفائدة.

أهمها : التراجع الكبير لمعدلات التضخم خلال الشهرين الماضيين، ليصل التضخم العام والأساسي إلى أدنى مستوياتها في حوالي 4 سنوات، والحرب التجارية المستمرة بين أكبر اقتصاديين بالعالم “أمريكا والصين”، والشهادات الدولية المتلاحقة والتي تشيد بنجاح برنامج الاصلاح الاقتصادي المصري، والتحسن الملحوظ فى المؤشرات المالية والإقتصادية.

وأوضح أنه من الأسباب أيضا، أن الوضع الاقتصادى يشجع على سياسة تيسير نقدى أسرع، ما ينشأ عنها نمو فى القروض، لكن بصافى هوامش فائدة أقل، والتطورات الأخيرة في أجواء التيسير النقدي العالمي على مستوى البلدان المتقدمة والناشئة على حدٍ سواء، وهو ما يمهد الطريق أمام البنك المركزي لاسئتناف دورة التيسير النقدي، ومن بين هذه التطورات تخفيض الفيدرالي الأمريكي، وتخفيض محتمل أشار إليه البنك المركزي الأوروبي، والخفض في بعض الأسواق الناشئة مثل تركيا والهند.

اضافة الي أن الأسعار الحالية للبترول، والتي تدور حول 60 دولارا للبرميل، متناسبة بشكل كبير مع مستهدفات الموازنة، وكذلك لا تحمل تهديدا بضغوط تضخمية محلية، والحاجة إلى تشجيع استثمارات القطاع الخاص للحفاظ على معدل نمول مرتفع، واستحقاق 64 مليار جنيه تقريبا لأصحاب شهادات الاستثمار التي مولت مشروع قناة السويس الجديدة في أوائل سبتمبر المقبل.

جديراً بالذكر أن البنك المركزي المصرى ، قرر خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية مساء اليوم الخميس، خفض أسعار الفائدة بنسبة 1.5%على الإيداع والإقراض.

شاهد أيضاً

التموين تخفض أسعار 3 سلع على البطاقات التموينية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.