الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار بورسعيد / نفوذ أصحاب الأفران المخالفة ببورسعيد أقوي من قرارات رئيس حي الضواحي

نفوذ أصحاب الأفران المخالفة ببورسعيد أقوي من قرارات رئيس حي الضواحي

نفوذ أصحاب الأفران المخالفة ببورسعيد أقوي من قرارات رئيس حي الضواحي
اتحاد مواقع بورسعيد
رغم الشكاوي والإستغاثات التي تقدم بها سكان حي الضواحي لإنقاذهم من نار الأفران المخالفة الموجودة أسفل منازلهم والتي تعتبر قنابل موقوتة ، ورغم مسلسل الغلق الهزلي الذي قام به رئيس حي الضواحي ، وبعد أن خرج علينا بالصور وكانه عنتر شايل سيفه علي مواقع التواصل الإجتماعي بتصاريحه الرنانة والتي أكد فيها إغلاق هذه الأفران المخالفة بالشمع الأحمر علي غير الواقع .
قد أكد لنا سكان العمارات الموجودة أعلي الأفران عبر إتصال هاتفي ان الأفران تعمل بل و إزداد الأمر عنداً وتحدي للسكان ، أكدو ان أصحاب هذه الأفران وبعد الغلق والتشميع وقبل ان يترك رئيس الحي نطاق المنطقة الموجوده بها هذه الافران المخالفة وفي تحدي عارم قام أصحاب الأفران بفض الشمع بمعرفتهم دون إحترام للقانون أو لقرار رئيس الحي بل وقاموا بتهديد السكان وأكدو انهم فوق القانون وان من له ظهر ميضربش علي وشه ، كما روي السكان في مكان آخر ان أصحاب بعض الأفران قالوا لهم ايضاً سكة أبو زيد كلها مسالك .
و الجدير بالذكر انه تم إبلاغ السيد رئيس الحي بواقعة فض الشمع من قبل أصحاب الأفران كان رد الفعل من سيادته سلبياً وكانه يريد أن يقول للسكان الغلابة إخبطوا دماغكم في حيط ، حيث يستغيث السكان بالسيد رئيس الجمهورية الرئيس عبد الفتاح السيسي والسيد رئيس مجلس الوزراء لإنقاذ حياتهم من الموت المحقق بسبب هذه الأفران والتي ممكن ان تنفجر و تدمر منطقة بأكملها لانها تعمل بالسولار أو الغاز ، وبعد ان بائت كل محاولتهم مع رئيس الحي والتنفيذيين داخل محافظة بورسعيد بالفشل لم يعد أمامهم الا رئيس الجمهورية .
واكدوا ان الرئيس السيسي لن يترك حياتهم وحياة ابنائهم مهددة ، وانهم يعلمون ان الرئيس لن يترك كل مقصر شارك في هذه المسرحية الهزلية في ترك هذه الافران المخالفة تهدد حياتهم وحياة اسرهم .

عن salah

شاهد أيضاً

محافظ بورسعيد يقرر إحالة كل من يقوم بإصدار ملازم دراسية من المعلمين الي النيابة العامة وفقا للقانون

أصدر اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد تعليماتة باتخاذ كافة الاجراءات القانونية ضد اي معلم يقوم بإصدار ملازم دراسية

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: