الرئيسية / أخبار الإقتصاد / أموال وأعمال / “موك 2018” : شركة سينو ثروة للحفر تشارك بقوة فى فعاليات المؤتمر بالإسكندرية

“موك 2018” : شركة سينو ثروة للحفر تشارك بقوة فى فعاليات المؤتمر بالإسكندرية

 


متابعة :رفعت ربيع غزاله

اختتم أعمال المؤتمر والمعرض الدولي التاسع لدول حوض البحر المتوسط “موك 2018″، والذى افتتحه الوزير المهندس طارق الملا وزير البترول بحضور محافظ الإسكندرية محمد سلطان، والذي يعقد هذا العام تحت شعار “إكتشاف إمكانيات البحر المتوسط الانطلاقة الثانية”،لانطلاق الدولة المصرية نحو بلوغ هدفها الطموح بالتحول إلى مركز إقليمي لتداول وتجارة الغاز والبترول والذى يدعم تحقيقه الفرص المتاحة في منطقة شرق البحر المتوسط للاستفادة من البنية التحتية والاكتشافات المتحققة في مجال الغاز الطبيعى واستمرت فعاليات المؤتمر 3 أيام بمشاركة ما يقرب من 200 شركة محلية وعربية وعالمية فى مجالات صناعة البترول والغاز من 12 دولة والخبراء والمهتمين بالصناعة البترولية.

والتي كان من أبرزها مشاركة شركة سينو ثروة لحفر آبار البترول حيث ترأس الوفد المشارك من شركة ثروة للبترول المهندس أمل عبداللطيف رئيس مجلس ادارة شركة سينوثروه لحفر آبار البترول والذي حضر معه عدد من قيادات الشركة وعلى رأسهم المهندس أسامه كامل مدير العمليات بالشركةوالأستاذ مدحت سماحة مدير الموارد البشريه بالشركه والأستاذ محمد سلامه مدير الأداره الماليه والأستاذ احمد عبد الواحد والأستاذ محمود جبر والأستاذه مهرا ماجد مديرة العلاقات العامه بالشركه

وذلك باهتمام بالغ لمتابعة كل التطورات والمتغيرات علي سوق الطاقة العالمي واهمها من الاكتشافات الجديدة والمؤثرة وخلق آفاق مختلفه في عمليات البحث ، وتابع المهندس أمل ومرافقية المؤتمر بتركيز بالغ في إشارة منه لعمل لجنة لاستخلاص اهم ما طٌرح في المؤتمر ليكون عاملا إيجابيا للاستفادة من الخبرات والآراء المطروحه.

وأكد المهندس امل اننا لا نغفل أهمية المؤتمرات الدولية حتي نظل علي مقربة من التحديات العالميه التي أصبحت مصر محوراً لها لأهميتها البالغه والتي أصبحت سوقاً عالمياً للطاقة في ظل اهتمام الرئيس عبد الفتاح السيسي لأهمية قطاع البترول في دعم الاقتصاد كركيزة أساسية له.

وصرح المهندس أمل أن المؤتمر يعد نقلة نوعية في مجال البترول لانه يبحث مجال هام وهو مجال الاستكشافات
وأكد أيضا أن مجال البترول حدث فية خلال الفترة الماضية طفرة كبيرة لانه يلقي عناية كبيرة من جانب الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهوريه والمهندس شريف اسماعيل رئيس الوزراء والمهندس طارق الملا وزير البترول ومما يدلل علي ذلك الاكتشافات الكبيرة التي تم الاعلان عنها خلال الفترة الأخيرة مشددا علي أننا نعمل من خلال شركات الوزارة علي رفع انتاجية مصر من المواد البترولية طبقا للتقارير العالمية اصبحت مصر سوق واعد في المجال البترولي.

وأكد أيضا على أهمية المؤتمرهذا العام للنمو الكبير الذى تشهده صناعة البترول والغاز في مصر وجني ثمار الإصلاحات الشاملة التي نفذتها الدولة المصرية خلال السنوات الأخيرة، والتي كانت لها آثارها الإيجابية المباشرة على نتائج أعمال قطاع البترول، والتوسع في أنشطته وزيادة جاذبيته الاستثمارية أمام الشركات العالمية الكبرى لضخ استثمارات جديدة ولاسيما بعد الاكتشافات الكبرى للغاز الطبيعي في البحر المتوسط، والتي ساهمت في تعزيز مكانة مصر إقليمياً في مجال الغاز الطبيعى.

وأضاف zhao shunting مدير عام شركة سينو ثروة للحفرأن المؤتمر شكل منصة حوار مهمة لمناقشة التحديات الفنية والاقتصادية التي تواجه صناعة البترول والغاز إقليمياً وعالمياً وتبادل الرؤى والأفكار والحلول بين الأطراف المشاركة في سبيل مواجهة هذه التحديات، مشيراً إلى أن المؤتمر يشهد مناقشات علمية واسعة للدراسات الفنية والاقتصادية المتعلقة بأنشطة صناعة البترول لتحقيق الربط والتكامل المطلوب بين النواحي العلمية والتطبيقية في الصناعة وتعزيز الاستفادة من تلك الدراسات في تطوير العمل البترولي.

و أوضح الأستاذ مدحت سماحه مدير الموارد البشريه بشركة سينو ثروة لحفرآبارالبترول أن المؤتمر يعد تأكيداً مهماً على علاقات الشراكة الاستراتيجية بين مصر وشركائها الأجانب في صناعة البترول والغاز للمضي قدماً نحو تحقيق المزيد من قصص النجاح في اكتشاف واستغلال ثروات البحر المتوسط كأحد أهم الأحواض الغازية على مستوى العالم.

وأكد ايضا إلى أن المؤتمر واكب ما يشهده قطاع البترول المصري من تنفيذ رؤى استراتيجية للتطوير والتحديث وإعادة الهيكلة بما يسمح بالاستغلال الأمثل لكافة الفرص والقدرات والإمكانيات التي يتمتع بها وزيادة جاذبيته للاستثمارات المحلية والعالمية.

 

 

شاهد أيضاً

تعرف علي مواعيد صرف مرتبات العاملين بالجهاز الادارى بالدولة خلال شهري اغسطس وسبتمبر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.