الرئيسية / أخبار الفن و المشاهير / اخبار الفن / مخرج “هروب إضطراري”: السقا دبحلي عجل مخصوص.. ولازم قانون لمنع سرقة الأفلام”

مخرج “هروب إضطراري”: السقا دبحلي عجل مخصوص.. ولازم قانون لمنع سرقة الأفلام”

كتب : أيه يوسف

قال المخرج أحمد خالد موسى، إن صناعة الإخراج في مصر متأخرة بفارق كبير عن نظيرتها في أمريكا والدول الأوروبية.

وأضاف في حوار ببرنامج “بصراحة” مع الإعلامي يوسف الحسيني على “نجوم إف إم”، يوم الأحد، أن الإخراج في مصر يقف حاليًا دون تقدم، عكس ما كان يحدث في الستينات والسبعينات لأن السينما في تلك الفترة كانت متفتحة بشكل كبير.

وكشف مخرج فيلم “هروب اضطراري”، عن مفاجأة خلال تصوير مشاهد الأكشن في الفيلم الذي حقق نجاحًا كبيرًا خلال عرضه في موسم عيد الفطر الماضي، قائلا: “80% من معدات تصوير الأكشن والمطاردات في الفيلم تم صناعتها بطريقة يدوية لأن تلك الأجهزة المتقدمة غير موجودة في مصر”.
وأشار أحمد خالد إلى أن طموح الإخراج في مصر بدأ في التوسع مؤخرًا، خاصة أن الطموح مرتبط ارتباطًا وثيقًا بالنجاح، مضيفًا: “الطموح يزيد في وجود النجاح”.

وأوضح خالد أن التخصص في مجال الإخراج بدأ بـ”الصدفة”، قائلا: “كنت مغرما بالكمبيوتر وعشقت فكرة الخدع والتصوير، وكنت أريد السفر للخارج، لكن عائلتي رفضت ثم درست الإعلام في إحدى الكليات الخاصة ثم تدربت في مهنة الإخراج”.

وأكمل: “شعرت عقب ذلك أن الإخراج هو بوابتي لإخراج رؤيتي الفنية، ثم عقب تخرجي بـ 4 أشهر فقط اتخذت قرارًا بالتخصص في الإخراج فقط”.

وأكد أحمد خالد، أن صناعة السينما في مصر تعاني من أزمة في المنظومة، مؤكدًا: “إذا اهتم الصناع بإنتاج أفلام مثل هروب اضطراري سيحقق للصناعة المصرية نتائج مادية كبيرة”.

وقال إن الفنان الكبير أحمد السقا ذبح عجل له خصيصًا بعد نجاح فيلم “هروب اضطراري” وتحقيقه 60 مليون جنيه، خاصة أنني وعدته بنجاح الفيلم في أول يوم تصوير.

ولفت إلى أن المسلسلات التركية تغزو الشاشات المصرية وهو ما يؤثر بالسلب على رصيد المسلسلات المصرية لأنها تأخذ من نصيبها، موضحًا: “لازم نهتم بالصناعة لأن الموضوع اجتهادي، بالإضافة إلى ضرورة وجود قانون لمنع سرقة الأفلام”.

عن salah

شاهد أيضاً

الفلكلور البورسعيدى يشارك فى المهرجان الدولى للـرقـص الفلكلورى بفيتنام

غادرت فرقة بورسعيد للفنون الشعبية، فجر اليوم، من مطار القاهرة للمشاركة فى المهرجان الدولى للـرقـص الفلكلورى بفيتنام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: