الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار الفيوم / محافظ الفيوم يستقبل وفداً صينياً لبحث سبل التعاون المشترك

محافظ الفيوم يستقبل وفداً صينياً لبحث سبل التعاون المشترك

كتبت : د. شادية عجمي
استقبل اللواء عصام سعد محافظ الفيوم، أحد الوفود من مقاطعة خنان الصينية، برئاسة سون جانج نائب رئيس ولاية خنان، لبحث سبل التعاون المشترك بعدد من المجالات، بحضور السفير أحمد والى سفير مصر الأسبق بالصين ونائب رئيس جمعية الصداقة المصرية الصينية، والسفيرين اسماعيل فواز وعبد الفتاح عز الدين عضوى الجمعية، وقد شهد اللقاء مسئولى السياحة والزراعة والثروة السمكية وعدد من أعضاء الجهاز التنفيذى بالمحافظة.

فى بداية اللقاء رحب محافظ الفيوم بالوفد معرباً عن أمله أن يحقق اللقاء أقصى فائدة مرجوة للجانبين، ثم استعرض عدداً من المقومات والميزات التى تتسم بها محافظة الفيوم فى قطاعات الزراعة والسياحة والحرف اليدوية والثروة السمكية، لافتاً إلى أهمية التعاون البناء والمثمر مع الجانب الصينى وذلك فى إطار تفعيل اتفاقية التعاون المشترك التى تم توقيعها بين الجانبين المصرى والصينى عام 2007، كما أكد المحافظ على أن المحافظة تعمل جاهدة للتعاون مع شتى الدول الخارجية فى مجالات الاستثمار لزيادة التبادل التجارى والارتقاء بالمستوى الاقتصادى للمحافظة.

وأوضح محافظ الفيوم أن المحافظة تهتم بالحرف اليدوية ممثلة فى صناعة السجاد والخزف والفخار وأعمال الخوص والجريد وغيرها من الصناعات والحرف التى تتصل بالبيئة الفيومية، مضيفاً أن المحافظة لن تدخر جهداً فى مجالات تنمية الاستزراع السمكى والزراعات الحديثة والارتقاء بالحرف اليدوية .

كما تخلل اللقاء عرضاً لفيلمين تسجيليين تناولا أهم ما يتميز به الاقليمين دعماً للتواصل وترويجاً للسياحة.
وقد قام محافظ الفيوم والوفد بتفقد ساحل بحيرة قارون وأشار رئيس الوفد الصيني إلى الاستعداد للمشاركة في الدراسات الخاصة بتنمية بحيرة قارون، كما أعرب عن بالغ سعادته بهذا اللقاء متمنياً أن يحقق اللقاء أعلى استفادة للجانبين من خلال طرح الأفكار والرؤى والمقترحات نظراً لتشابه بيئة إقليمى الفيوم المصرية وخنان الصينية، كما أكد على دعوة محافظ الفيوم لحضور عدد من المعارض التى تهتم بالحرف اليدوية والزراعات الحديثة بالصين.

شاهد أيضاً

محافظ الفيوم يتابع أعمال حملة مسح فيروس (c) لطلاب الجامعة الجدد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.