الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار البحيرة / محافظ البحيرة ورئيس مؤسسة الأهرام يبحثان تفعيل الجهود المشتركة وأوجه تعزيز التعاون الوثيق بين الجانبين

محافظ البحيرة ورئيس مؤسسة الأهرام يبحثان تفعيل الجهود المشتركة وأوجه تعزيز التعاون الوثيق بين الجانبين

البحيرة : محمود جنيدى – همت فخرالدين

التقت المهندسة نادية عبده محافظ البحيرة ، بالكاتب الصحفى عبدالمحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام ونقيب الصحفيين بمقر ديوان عام المحافظة بدمنهور ، وحضور اللواء سيد السعيد سكرتير عام مساعد المحافظة ، والمحاسب عمر سامى مدير عام المتابعة بالأهرام ، والكاتب الصحفى فكرى عبدالسلام مدير عام مكتب الأهرام بالاسكندرية ووفد ، من الشئون التجارية والقانونية بمؤسسة الاهرام .

استعرض الطرفان المشروعات الكبرى الجارى تنفيذها ، والخطوات التى تقوم بها المحافظة ، لتوفير مناخ جاذب لتشجيع الاستثمار ، وأكدا علي أهمية مساهمة كل المؤسسات العامة والخاصة في الجهود التنموية ، وفي خلق الوظائف الحقيقيةة ، لتحقيق دفعة قوية للاقتصاد المصري ، ليتبوأ المكانة اللائقة بقيمة وقامة مصر .

أكدت المهندسة نادية عبده ، على أهمية مشروع انتاج الورق من قش الارز المزمع قيام مؤسسة الاهرام بتنفيذه ، بالمنطقة الصناعية برشيد ، وذلك بالشراكة مع احدى كبرى الشركات الصينية العاملة فى هذا المجال ، ويعد هذا المشروع من أكبر المشروعات بمصر والشرق الاوسط ، حيث يقام على مساحة مائة وثمانية وعشرون فدانا ، بتكلفة تتجاوز المليار دولار ، وفق احدث النظم والتقنيات العالمية ، ويوفر آلاف فرص العمل ، والعملة الصعبة ، كما يساهم فىوتنمية وزيادة دخل الفلاح من عائد بيع قش الارز . .

أعرب رئيس مؤسسة الأهرام عن حرصه لسرعة تنفيذ المشروع فى أقرب وقت مع أهمية مواصلة الارتقاء بالعلاقات المتميزة بين محافظة البحيرة على مختلف الأصعدة وترسيخ الشراكة لوجود آفاق رحبة لتعزيزالتعاون الوثيق القائم فى المشروعات القومية والمشروعات التعليمة بخصوص الجامعات الخاصة بما يحقق نقلة نوعية فى منطقة الوجه البحرى خاصة مشروع مصنع الورق وذلك لتغطية استهلاك مصر من الورق وتجاوز الاستهلاك المحلي وإعطاء إمكانية التصدير والتخلص من ظاهرة حرق قش الأرز وما لها من آثار سلبية على البيئة.
وأكد فى هذا الصدد اهمية تفعيل الجهود المشتركة بين الجانبين وذلك للتباحث حول مختلف أوجه تعزيز التعاون الوثيق على صعيد المستجدات المتعلقة بأهمية التواصل لمخاطبة الجانب الرسمى لدولة الصين واتخاذ خطوة هامة نحو هذا الموضوع ، عبر زيارته المرتقبة أول سبتمبر المقبل ، ضمن الوفد المرافق للرئيس عبدالفتاح السيسى لدولة الصين ، وذلك لسرعة استكمال هذا المشروع .
مشيرا إلى حرص الاهرام على التنسيق والتشاور مع المحافظة بشكل دورى ، حول بحث سبل تنفيذه خلال الفترة القليلة المقبلة ، لافتا إلى امكانية استفادة الشركات الاجنبية الكبرى من موقع محافظة البحيرة الاستيراتيجى ، ولاسيما مناطق رشيد والنوبارية وحوش عيسى.
أبدى عبدالمحسن سلامه و نادية عبده ارتياحا كبيرا لمستوى التنسيق القائم بينهما ، وتطابق الرؤى تجاه الأولويات الأساسية المطلوبة لانجاز هذا المشروع ، واتفقا على مواصلة التشاور المستمر بينهما .
أشاد سلامه بإلاجراءات والخطوات الجادة التى قامت بها المحافظة ، من اجل وضع خريطة استثمارية جديدة فى الوقت الحالى ، مؤكدا ان المحافظة استطاعت خلال الفترة القصيرة الماضية أن تحقق تقدما ملحوظا على صعيد التنمية الشاملة .
من جانبها أكدت المهندسة ناديه عبده محافظ البحيرة أهمية الاستمرار فى التنسيق والتشاور المكثف بين الأهرام والمحافظة إزاء استكمال عدد من المشروعات خاصة مشروع انتاج الورق المزمع اقامته بين احد كبرى الشركات الصينية العاملة فى مجال صناعة الورق ومؤسسة الأهرام المصرية احدى أكبر المؤسسات الصحفية فى مصر والشرق الاوسط باستخدام أحدث التكنولوجيا العالمية والذى يقام بالمنطقة الصناعية بمدينة رشيد على مساحة 128 فدان وباستثمارات تبلغ مليار و250 مليون جنية وتوفراكثر من الف فرصة عمل ان هذا المشروع الاستثماري يعد من اهم نتائج و ثمار العلاقات الوطيدة بين مصر والصين بعد تنامى العلاقات بين البلدين وتفعيل التبادل التجاري والزيارات بينهم وأشارت الى ان محافظة البحيرة من المحافظات الواعدة استثمارياً وتتوافر لديها كافة المقومات الاستثمارية الزراعية والصناعية والتجارية والسياحية لافتة الى ان المنطقة الصناعية برشيد تتميز بقربها من الطريق الدولي الساحلي والبحر المتوسط مما يسهل عملية النقل والمواصلات كما ان مدينة رشيد بها العديد من الأيدي العاملة المدربة وتشهد تطوراً كبيراً فى تطوير البنيه التحتية والارتقاء بمرافقها ، بالإضافة الى ان محافظة البحيرة تقوم بزراعة 175 الف فدان من محصول الارز هذا ىالعام تنتج نحو 600 الف طن من قش الارز مما يضمن سد احتياجات المصنع من المواد الخام الذى سينتج 350 الف طن من لب الورق و150 الف طن من الورق مما سيوفر العملة الصعبة والتى تقدر بأكثر من مليار دولار سنويا قيمة استيراد الاوراق مشيرا ان المشروع صديق للبيئة وسيقضى على ظاهرة حرق قش الارز بالمحافظة والمحافظات المجاورة كما سيسهم فى رفع دخل مزارعى الارز .
واوضحت أن الهدف من إقامتها هو بيع الخضر والفاكهة بسعر منخفض وتصديرها بأعلى جودة إلى العالم لافتة إلى وجود معامل للحفاظ على معايير الخضر والفاكهة للحفاظ عليها من التلف.
وفى سياق آخر قالت المهندسة ناديه عبده إن البورصة السلعية التى يتم تنفيذها حاليا بمركز بدر على مساحة 57 فدانا تعتبر أول بورصة سلعية تقام في مصر والشرق الأوسط وهى أحد المشروعات القومية ذات النفع العام التي ستساهم في تحقيق خطة التنمية وتطوير الأنشطة التجارية والصناعية وضبط الأسواق وتوفير فرص العمل وتشغيل الشباب وزيادة الصادرات ومنع الممارسات الاحتكارية.
واعربت “عبده ” عن شكرها لرئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي خلال مؤتمر الشباب الذي عقد مؤخرا بمدينة الإسكندرية والذي أكد فيه على ضرورة الانتهاء منها وافتتاحها خلال عام على الأكثر موضحة أن البورصة ستوفر حوالى 75 ألف فرصة عمل مشيدة بجهود الأجهزة التنفيذية والأمنية والرقابية بالمحافظة في سرعة إنهاء الإجراءات الخاصة بأعمال البنية التحتية والمرافق والطرق والخدمات الخاصة بالبورصة.

ح

شاهد أيضاً

بالصور… محافظة البحيرة تستعد للعام الدراسي الجديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.