الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار بورسعيد / مجمع اعلام بورسعيد يكثف حملات التوعية  بمبادرة ” 100 مليون صحة “

مجمع اعلام بورسعيد يكثف حملات التوعية  بمبادرة ” 100 مليون صحة “

 

بورسعيد – سماح حامد

فى اطار المبادرة التى أطلقتها رئاسة الجمهورية تحت شعار «100 مليون صحة»، صرحت الاستاذة مرفت الخولى ان مجمع اعلام بورسعيد يكثف حملات التوعية بأهمية توجه المواطنين للكشف عن فيروس سي و ايضاً لمواجهة أمراض الضغط والسكر والبدانة  حيث تقدم الكشف الطبى والعلاج للمرضى بالمجان، كما تقدم الرعاية الصحية الممتدة لمن يثبت إصابتهم بأحد الأمراض المزمنة.

و اشارت ان الحملة تتضمن عدد من الندوات و اللقاءات الحوارية التى تستهدف عدد كبير من المواطنين من جميع الفئات و بمشاركة عدد من الجهات بالاستعانه بمتخصصين من مديرية الشئون الصحية و كليه الطب و كليه التمريض و جمعية مستقبل التمريض المصرى .

هذا و قد تم تنفيذ عدد من الفعاليات منذ بداية الحملة فى شهر اكتوبر و مستمرة الى نهاية شهر نوفمبر للكشف و ايضا مستمرين للتوعية بآاليات الوقايه من الفيروسات و الامراض المزمنه كمحور اساسي من محاور الهيئة العامة للاستعلامات .

وفى اطار ذلك يتم تنفيذ عدد من اللقاءات بالتعاون مع الكلية التكنولوجية برئاسة المهندس محمود علم الدين لاستهداف الشباب و حثهم على المشاركة و الكشف المبكر عن الامراض الفيروسية و السارية ضمن المبادرة و تعريفهم بالاماكن و اليات الوقايه ، بدأت بندوة بالتعاون مع جمعية مستقبل التمريض المصرى ضمن مبادرة ” صحتك مسئوليتك ” و تم تنفيذها بالمعهد الفنى الصناعى بحضور المهندس هيثم رحيم وكيل الكلية و حاضر خلالها دكتورة منى جلال مدرس بالمعهد الفنى الصحى حيث  تم التحذير من بعض السلوكيات التى انتشرت مثل  التبرع بالدم فى سيارات تابعه لجمعيات اهلية او ماشابه ذلك وانه يجب الحذر من التبرع الا فى  الاماكن المعروفة والمضمونة لضمان سلامة الأدوات الصحية المستخدمة، فتعتبر هذه الطرق من أبرز اسباب انتقال فيرس سى بين الاشخاص.، كما تم التنبيه بضرورة استخدام الادوات الشخصيى فى الحلاقه كسبب اساسي فى انتشار فيروس سي ،خصوصا فى ظل انتشار دق الوشم بين الشباب و الفتيات مما يساهم بشكل كبير فى انتقال المرض .

 

شاهد أيضاً

“ظاهرة الطلاق .. الاسباب .. الآثار .. الحلول ” فى حوار مفتوح بمجمع اعلام بورسعيد

    بورسعيد – سماح حامد تعد ظاهرة الطلاق مشكلة من المشكلات الاجتماعية الخطيرة وفى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.