الرئيسية / احوال مصر / اخبار مصر / كشف أثري فرعوني بالأقصر يعود إلى 3500 عام

كشف أثري فرعوني بالأقصر يعود إلى 3500 عام

كتب: سلوى وحيد

أعلنت وزارة الآثار المصرية اليوم، عن كشفين مهمين فى مدينة الأقصر بصعيد مصر ، يعود عمرها إلى 3500 عام على الأقل .

وشمل الكشف الأثري ، مقبرة عمرها 3500 عام بمنطقة زارع ابوالنجا في البر الغربي حيث بدأ اعمال الحفر فى أغسطس الماضي

كما تم العثور على فناء مساحته 500 مترا مربعا ، ومقصود من الطوب اللبن وآبار ، وآلاف التماثيل الصغيرة وعدد من الأقنعة .

والمقبرة لشخص واحد يدعى شيت سووحوتي ، وتعود لفترة بداية الأسرة ال 18 أي من عهد الملك تحوتمس الاول إلى الملكة حتشبسوت .

وقال رئيس المجلس الأعلى للآثار مصطفى وزيري ، أنه تم الكشف أيضا عن مقبرتين بمنطقة العلسسيف لشخصين هما ، اخ مي نو ، وميني رع ، وتضم تابوت داخل اخر وهو كشف يحكاي مقبرة الفرعون الصغير الملك توت عنخ امون ، حيث وجدت المومياء داخل ثلاث توابيت .

وأكد الوزيري أن غرفة الدفن لم تسرق ، وبها كم هائل من التماثيل .

شاهد أيضاً

وزيرة البيئة تناقش التعاون المصري الألماني في مجال إدارة المخلفات والتنوع البيولوجي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.