الرئيسية / أخبار الرياضة / أخبار الرياضة المصرية / اخبار بلدنا: فاضل على الحلو نقطة.. هل يعود غزل المحلة للممتاز بعد غياب 3 سنوات؟

اخبار بلدنا: فاضل على الحلو نقطة.. هل يعود غزل المحلة للممتاز بعد غياب 3 سنوات؟

كتب : دنيا مجدى

تتنظر أندية القسم الثاني الجولة الأخيرة لحسم الصعود للدورى الممتاز لموسم 2020-2021، لتستمر الإثارة والمتعة فى المسابقة حتى اللحظات الأخيرة، وتشهد المجموعة الثالثة منافسة بين غزل المحلة وفاركو لخطف بطاقة الصعود للدورى الممتاز الموسم المقبل، ويملك غزل المحلة 44 نقطة وفاركو 42 نقطة، وحال تحقيق غزل المحلة الفوز أو التعادل أمام الأولمبى غداً الثلاثاء يعود الفلاحون من جديد للدورى الممتاز منذ آخر ظهور فى موسم 2015/2016.

 

ويحتاج فاركو للفوز على بلدية المحلة مع خسارة غزل المحلة أمام الأولمبى لكى يتصدر الترتيب (45)، ويصعد مباشرة للدورى الموسم المقبل.

 

وبالرغم من غياب صاحب الزى السماوى عن الدورى المصرى الفترات الأخيرة، إلا أنه مازال يحتفظ بتاريخه المضىء ويحتل المركز السادس كأكثر الأندية مشاركة بالدورى الممتاز برصيد 47 مشاركة و1163 مباراة.

 

غزل المحلة يعد أحد أشهر فرق الدورى المصرى كونه أحد الفرق القليلة التى سبق وحققت لقب بطولة الدورى المصرى الممتاز عندما نجح فى موسم 72-73 فى حصد اللقب .

وتعد حقبة السبعينات أفضل فترات فريق غزل المحلة على الإطلاق بعد أن نجح في تحقيق لقب الدوري وحصد المركز الثاني لموسم 75-76 فيما تمكن من تحقيق المركز الثالث في خمس مناسبات أخرها موسم 92-93 .

 

غزل المحلة على مدار تاريخه الكروي لم يحالفه التوفيق في معانقة أقدم البطولات المصرية بطولة كأس مصر بالرغم من حضوره نهائي البطولة العريقة في 6 مناسبات مكتفيا بالوصافة أعوام 75-79- 86 -93-95 وأخيرا 2001

 

لم تتوقف صولات وجولات الزعيم في البطولات المحلية بعد أن كاد يكون ثاني فريق مصري يتمكن من تحقيق لقب دوري الأبطال في النسخة العاشرة للبطولة المرموقة في قارة المواهب بعد فريق الإسماعيلي صاحب اللقب المصري الأول في تاريخ البطولة .

 

بعد أن نجح فريق غزل المحلة من الوصول إلى المباراة النهائية وتلاقى مع فريق كارا برازفيل وخسر غزل المحلة اللقب بنتيجة 6-3 في مجموع مباراتى الذهاب والعودة .

قدم غزل المحلة العديد من اللاعبين المتميزين في تاريخ الكرة المصرية أبرزهم محمد السياجي الذي شغل العديد من المناصب في اتحاد الكرة وشوقي غريب الذي شارك في تحقيق لقب أمم أفريقيا لاعبا في 86 ومدربا برفقة حسن شحاتة ثلاث مرات متتالية كما قاد المنتخب الاوليمبى للتتويج بكأس الأمم الافريقية 2019 تحت 23 عاماً والتأهل لأولمبياد طوكيو.

 

وكان نجوم غزل المحلة حاضرين بقوة في مونديال 90 عندما قرر الجنرال محمود الجوهري المدير الفني التاريخي لمنتخب مصر الإستعانة بصابر عيد فيما شارك عبد العظيم الشورى في منتخب الصف الثاني في بطولة أمم أفريقيا في الجزائر من العام نفسه بخلاف خالد عيد وإكرامي عبد العزيز أحد هدافي المحلة في الدوري الممتاز .

ويعد وائل جمعة صخرة دفاع الكرة المصرية والنادي الأهلي وأحد أبناء الجيل الذهبي للكرة المصرية من أبناء غزل المحلة ومعه محمود فتح الله مدافع الزمالك ومنتخب مصر السابق وأحمد المحمدى كابتن منتخب مصر ونجم استون فيلا الانجليزى ومحمد عبد الشافى نجم الزمالك هم النجوم الأشهر للجيل الحالي من مشجعي الكرة المصرية .

 

وبعد اقتراب صعوده للدوري الممتاز هل يستعيد غزل المحلة مكانته بين كبار الكرة المصرية أم يواصل المعانة في جدول الدوري ويدخل في دائرة الصراع من أجل البقاء بين الكبار مجدداً لاسيما في ظل صعوبة المنافسة في الايجيبشن ليج وإرتفاع التكلفة المادية لشراء اللاعبين المميزين القادرين على صنع الفارق

شاهد أيضاً

 الأهلي  يمنح  الفرصة كاملة للمتنافسين الزمالك  وبيراميدز للحسم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.