الرئيسية / أخبار المراة / أخبار الاسرة / دراسة حديثة.. النساء أكثر عرضة لآلام العنق من الرجال بسبب الهواتف الذكية

دراسة حديثة.. النساء أكثر عرضة لآلام العنق من الرجال بسبب الهواتف الذكية

كتب: خالد عاشور

ليست تفرقة عنصرية ولكنها حقيقة علمية، حيث كشفت دراسة حديثة أن النساء أكثر عرضة لآلام العنق خلال استخدامهن للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية ، وذكرت الدراسة أن الأجهزة الإلكترونية تجعل المرأة تحني رأسها إلى أسفل، بحيث يلامس ذقنها تقريباً صدرها، في حين أن رأس الرجل ينحني بشكل أقل لأن عنقه أطول، مما يجعل الضرر أقل. ويمكن أن تساعد النتائج، المأخوذة من صور الأشعة السينية للأشخاص الذين يستخدمون الأجهزة الإلكترونية، في توضيح سبب معاناة النساء من آلام الرقبة والفك أكثر من الرجال.

كما وجد الباحثون أن الرجل يميل إلى ثني عنقه، بحيث يلتقي رأسه بعموده الفقري، في حين أن المرأة تنظر إلى أسفل نحو الصدر، وتلوح رأسها بشكل أكثر ، وقالت الدكتورة كلير ترهون، مؤلفة الدراسة من قسم الأنثروبولوجيا بجامعة أركنساس: «قد تكون نصيحتنا للناس عموماً هي محاولة تجنب قضاء ساعات في النظر إلى جهاز كمبيوتر لوحي أو هاتف محمول» ، وأضافت «لكن النصيحة للمرأة بشكل خاص هي أن تكون على دراية بخطورة هذه الوضعية، ومحاولة تعديله خلال استخدام الهواتف والأجهزة الإلكترونية الأخرى».

وللتعرف على كيفية تأثير الأجهزة الإلكترونية على العنق، استخدم الباحثون الأشعة السينية لـ 10 نساء و 12 رجلاً أثناء استخدامهم لجهاز لوحي في خمس وظائف مختلفة، ولم يظهر الرجال والنساء أي اختلاف في حركات العنق، عند التحديق للأمام مباشرة في جهاز لوحي بين أيديهم ، لكن صور الأشعة السينية للفقرات الست في العنق، و 46 نقطة إجهاد أخرى في الوجه والفك، أظهرت فرقاً عندما جلس الناس في وضع مستقيم أو انحنوا للأمام عند 15 أو 30 درجة، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية التي نشرت الدراسة .

شاهد أيضاً

المرأة العاملة بين التحدي والدوافع

المرأة العاملة بين التحدي والدوافع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.