الرئيسية / منوعات / قصص و أشعار / حنين وائل محمود “عصفورة فى الجنة”

حنين وائل محمود “عصفورة فى الجنة”

%d8%ad%d9%86%d9%8a%d9%86-%d9%88%d8%a7%d8%a6%d9%84-%d9%85%d8%ad%d9%85%d9%88%d8%af

كتب محمود البيلي

الموضوع بالتفصيل تجنبآ لأخطاء الفيديو الغير مقصودة البدايه كانت يوم الاتنين 2016-2-2 كانت حنين بتمر بدور ترجيع شخصه الدكتور بتاعها انه برد عادى والتهاب فى المعده لكن مامتها لقتها تعبت خالص وبدات تفقد الوعى فراحت بيها للدكتور بتاعها اللى قال انها عندها جفاف نتيجه الترجيع المتواصل ومحتاجه محاليل روح بيها مستشفى الهرم او الجيزه الدولى التطبيقيين اللى على ش/ الهرم قرر والد حنين إنه يروح بيها مكان نضيف دخل بيها المستشفى و قالو دى غيبوبه سكر بعدها قالو دى محتاجه رعايه لكن ماعندناش ، اتحايل عليهم والد حنين علشان يدخلوها الرعاية المركزة قالوله بس لازم تدفع 10 الاف جنيه تحت الحساب وبعد يومين تعدى على الحسابات ، وافق والد حنين خوفآ على البنت و جابلهم 8 الاف جنيه ومضوه ايصال امانه بألفين جنيه عشان يستلموها منه ، بعدها بدأو يدوها المحاليل لكن حاله البنت بدأت تدهور على الساعه 7 بدأت ترجع دم قالولى دى قرحه فى المعده نتيجه الترجيع والموضوع هيحتاج من 4 ال 5 ايام عشان ترجع كويسه ، تانى يوم وصل المستشفى الصبح الساعه 8 لقى حالة البنت بقت أسوأ وكان عندها حاجة زى تبول لا إرادى ومغرقه السرير وهدومها والتكييف شغال فوقيها فى الشتا ، طبعآ مامتها صرخت ووالدها بدأ يتعصب عليهم وقاللهم ليه ماشوفتو استشارى اطفال ولا استشارى سكر بدأوا يقلقو وناس تطلع وتنزل وممرضين تطلع وتنزل والدها قلق أكتر ، إتصل بصديق ليه فى مستشفى ابو الريش اداله رقم دكتوره فى معهد السكر وطلب منها تطمنه لإنه طبعآ مش فاهم حاجه من اللى بتحصل و مفيش حد عاوز يفهمه ، الدكتورة قالتله ادينى الممرضه المسئوله عن حنين ولما عرفت الحاجات والمواد اللى بيدوهالها صرخت وقالت البنت لازم تتنقل من عندهم والا هيموتوها ، وكمان لما شافت التحاليل صرخت من الحاله اللى وصلتلها البنت ، بعت التقارير والتحاليل لصديقه اللى فى ابو الريش قالله هاتهالى بسرعه فى عربيه اسعاف البنت بتموت منهم ، جرى بيها على المستشفى “أبو الريش” الناس بذلوا معاها كل مافى وسعهم لكن البنت كانت متدمره وكانت عندها مشاكل فى الضغط والسكر كان عالى جدآ لدرجة إن الجهاز ماكنش قارى السكر ، دكتور راح مع حنين فى عربيه الاسعاف ومعاه ممرض الدكتوره سألتهم عن اللى ادوه لحنين “المواد موضحة بالتقرير الطبى” ، ظهرت النتيجه طبعا يوم السبت إن حنين قلبها توقف يوم الجمعه 4 مرات وحاولوا معاه لكن يوم السبت الفجر توقف المخ والساعه 12 الظهر .. إتوفت حنين من المسئولين في حق هذه الطفله.

عن admin

شاهد أيضاً

قصة من شاهد عيان عن الإيثار والتسرع في إصدار الأحكام على الناس

أحيانا تخدعنا المظاهر ونحكم على الناس من شكلهم الخارجي وكثيرا ما يكون حكمنا خاطيء؛ ولهذا يجب علينا التأني والتروي عندما نحكم على الناس.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: