الرئيسية / أخبار الحوادث / جريمة هزت وسط البلد.. يطعن زوجته بعد هروبها من منزل الزوجية

جريمة هزت وسط البلد.. يطعن زوجته بعد هروبها من منزل الزوجية

احمد نافع

بخطوات محفوفة بالمخاطر، سنحت لـ “هشام” الفرصة للانقضاض على زوجته وسط الشارع، لم تمنعه خطوات المارة، ولا كثرة عددهم حوله، فاستل سكينًا وأمسك بها على غفلة منها، وسدد لها 5 طعنات بالبطن والجنب والصدر، لتسقط في بركة من الدماء، بين الحياة والموت، غير أن صرخات المارة أربكته وأوقعته في أيديهم واقتاده رجال المباحث إلى قسم شرطة عابدين للتحقيق.

 

ونقلت سيارة الإسعاف، عصر أمس، “بسمة م.” (28 سنة)، تصارع الموت إلى مستشفى أحمد ماهر لتلقي العلاج، واعترف “هشام م.” أمام رجال المباحث بأن المجني عليها زوجته هربت من المنزل منذ عدة أيام، فبحث عنها في كل مكان، ولم يعرف طريقها غير أن صديقتها المقربة “ن. أ.” أخبرته بأنها تُقيم في فندق بشارع الجمهورية وسط البلد.

استدل المتهم على عنوان الفندق، وتربص بالمجني عليها وتتبع خطوات سيرها بشارع الجمهورية، حتى انتهز فرصة خروجها من الفندق، وانقض عليها مسددًا لها عدة طعنات بأماكن متفرقة بالجسد. وأوضحت التحريات أن المتهم والمجني عليها تزوجا عرفياً، إلا أنه علم منذ 5 أيام بأنها في عِصمة غيره رسمياً (متزوجة من آخر)، وظلت تراوغه في اللقاءات المُحرمة، ما أثار غضبه وقرر الانتقام منها.

وقال المتهم: “غابت زوجتي عن البيت في منطقة الزاوية الحمراء منذ فترة، حاولت معرفة مكانها دون جدوى، عرفت أنها متزوجة من آخر وهي على عصمتي فجن جنوني، فزُرت كل الأماكن التي من الممكن أن تذهب إليها، فلم أجدها حتى عرفت من صديقتها أنها تتواجد في فندق بمنطقة وسط البلد”.

ويضيف المتهم: “أخذت مطواة وأخفيتها بين طيات ملابسي، وركبت أتوبيس نقل عام حتى لا تكشفني شرطة المترو، وراقبت الفندق التي تقيم به لمدة ساعتين حتى نزلت منه، وفور رؤيتها أسرعت نحوها وسددت لها طعنات فسقطت على الأرض”.

وكشفت تحريات المباحث المبدئية حول الواقعة أن المتهم والمجني عليها ربطتهما علاقة غير شرعية منذ فترة وحينما طلب منها الزواج رفضت بحجة صرف معاش والدها، وأخبرته موافقتها على الارتباط به عرفياً وبعد مرور عدة أشهر على علاقتهما السرية هربت منه وعلم أنها متزوجة من غيره فقرر الانتقام منها.

وتابعت التحريات أن المتهم ترك المجني عليها غارقة في دمائها وسط ذعر الأهالي وفرّ هاربًا غير أن الأهالي تمكنوا من ضبطه واقتادته دورية أمنية إلى قسم الشرطة”.

وقال مصدر أمني بمديرية أمن القاهرة إن حالة المصابة تحسنت وخرجت من غرفة العمليات لكنها مازالت ترقد بغرفة الإفاقة داخل مستشفى أحمد ماهر. تحرر محضر بالواقعة ويخضع المتهم حالياً لتحقيقات النيابة العامة.

عن salah

شاهد أيضاً

حقيقة الاعتداء على رئيس مباحث رأس البر بالضرب

كشف زغلول انه أدى واجبه على الوجه الأكمل حيث انه أثناء تفقده الحالة الأمنية برأس البر شاهد اشتباكات

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: