الرئيسية / أخبار الرياضة / أخبار الرياضة المصرية / توقيع بروتوكول تعاون بين “وزارة الشباب والرياضة” و وادى دجلة لدعم الابطال الواعدين طوكيو 2020

توقيع بروتوكول تعاون بين “وزارة الشباب والرياضة” و وادى دجلة لدعم الابطال الواعدين طوكيو 2020

 

صموئيل عبد الملك جرجس

وقع الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة بروتوكول تعاون مع المهندس ماجد سامي رئيس مجلس إدارة شركة أندية وادى دجلة إحدى شركات وادى دجلة القابضة، في إطار تعاون وزارة الشباب والرياضة مع الكيانات الاقتصادية الكبرى في تنفيذ سلسلة من المشروعات والبرامج الهادفة إلى تنمية مهارات الشباب في شتى المجالات، فضلاً عن التعاون في ملف تطوير البنية الإنشائية بمراكز الشباب، ودعم ورعاية أبطال مصر الواعدين في الألعاب الرياضية. كما يأتي هذا في إطار استراتيجية أندية وادى دجلة إحدى شركات وادى دجلة القابضة، التي تحرص على التعاون مع قطاعات الدولة الرسمية من أجل النهوض بقطاع الرياضة في مصر وخاصة اللعبات الفردية التي تقدم الكثير من المواهب في عدد من البطولات المحلية والمحافل الدولية.

ويقتضي البروتوكول قيام شركة أندية وادى دجلة، إحدى شركات وادى دجلة القابضة، بدعم ورعاية عشرة لاعبين من الأبطال الرياضيين الواعدين، وإعدادهم وتجهيزهم للمنافسة على مراكز متقدمة فى دورة الألعاب الأوليمبية بطوكيو2020 كما يهدف البروتوكول إلى القيام بتطوير مركزي شباب وتحويلهما إلى مراكز شباب نموذجية تعمل على خدمة الأسرة والمجتمع، وتشمل أعمال التطوير بالمركزين تحديث ورفع كفاءة المبانى والمنشآت المطلوبة بالمركزين والمساحات الخضراء وتطوير الملاعب والصالات الرياضية وتزويدها بالأجهزة والأدوات والمستلزمات الرياضية المطلوبة لمختلف الألعاب.

وقال صبحي :”إن بروتوكول التعاون مع شركة أندية وادى دجلة، إحدى شركات وادى دجلة القابضة، يلبي استراتيجية وزارة الشباب والرياضة في النهوض بقطاعي الشباب والرياضة والتى يأتى من بين محاورها الاهتمام بتطوير مراكز الشباب، وتحويلها إلى مراكز تخدم الأسرة والمجتمع، وتقديم المزيد من الدعم للأبطال الرياضيين الواعدين، وإعدادهم وتأهيلهم للمنافسة، وحصد الميداليات فى مختلف المحافل والبطولات الدولية”.
وأوضح وزير الشباب والرياضة أن اختيار اللاعبين يتم وفقا للتنسيق مع الاتحادات الرياضية واللجنة الأوليمبية المصرية؛ لدعمهم ورعايتهم وإعدادهم لدورة الألعاب الأوليمبية بطوكيو 2020 ، مقدماً الشكر والتقدير للكيانات الاقتصادية الوطنية التي لا تدخر وسعًا في التعاون مع مؤسسات الدولة في تقديم حزمة من الخدمات والرعاية لأبناء الوطن.

من جانبه، قال المهندس ماجد سامي، رئيس مجلس إدارة شركة أندية وادى دجلة، إحدى شركات وادى دجلة القابضة، قائلًا: “تعتزم أندية وادى دجلة تقديم المزيد من الدعم إلى قطاع الرياضة المصرية، وذلك لإيماننا بأهمية التعاون مع أجهزة الدولة المعنية والمتمثلة في وزراة الشباب والرياضة، من أجل الارتقاء بجيل الشباب وخاصة من الرياضيين أصحاب المواهب التي تستحق المزيد من الفرص، لتصبح خير سفيرًا وممثًلًا لمصر في جميع البطولات الدولية، مما يعكس صورة حضارية طيبة عن هذا الشعب والحضارة”.

كما أشاد سامي في كلمته بمجهودات وزارة الشباب والرياضة المتعاون مع القطاع الخاص، ودورها الذي يتركز على بذل المزيد من الجهود الرامية لتطوير هذا القطاع الحيوي الذي يساهم بشكل فعال في خطط التنمية الشاملة لمصر.

وقال كابتن حسن المستكاوي رئيس مجلس إدارة نادي وادى دجلة، إحدى شركات وادى دجلة القابضة، قائلاً “أن قيمة اتفاقية بروتوكول التعاون ذات تكلفة مرتفعة، فصناعة بطل أوليمبي أمر يحتاج إلى إعداد وتدريب وبرامج احتكاك، وما تنفقه الولايات المتحدة على بعثاتها الأوليمبية هائل مقارنةً بما ننفقه في مصر. كذلك فإن أعمال تطوير المنشآت الرياضية لها متطلبات خاصة، من ناحية الجودة والتحمل، فيما يتعلق بالملاعب، ولكنه دور مجتمعي مهم تؤمن به الشركة الأم (وادى دجلة القابضة) وتعمل وفقاً لهذا الدور مع مؤسسات اجتماعية ومع وزارة التضامن الاجتماعي. ولا شك أن بروتوكول التعاون بين وزارة الشباب والرياضة وشركة أندية وادى دجلة مما يعزز من الإنجاز الرياضي المصري في البطولات الدولية”.

أضاف المستكاوي قائلًا: “إن جهود الحكومة في دعم اللاعبين المتفوقين في الألعاب الفردية تمثل نقطة تحول في مجال الرياضة في مصر. حيث تشجع الحكومة مراكز الشباب.

شاهد أيضاً

المدير الفنى للمصرى البورسعيدى يطلب التعاقد مع هذا الهداف رسمياً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.