الرئيسية / أخبار الحوادث / تفاصيل سرقة طفل توأم من بطن امه اثناء الولادة

تفاصيل سرقة طفل توأم من بطن امه اثناء الولادة

كتب : محمد مصباح

«مراتك حامل في توأم خللي بالك منها لغاية ما تولد».. كانت هذه وصية الأطباء لـ«وائل» طوال شهور متابعة حمل زوجته جهز الأب كل ما يلزم لاستقبال عطية ربه وحضّر من كل شيء زوجين وفي ليلة الولادة انتظر الأب خروج طفليه بفارغ الصبر لكن الطبيب سلمه واحدا فقط ولما سأل عن شقيقه رد الدكتور «والله أنا دورت مالقتش غير واحد» صعق الأب وأسرع للأطباء المختصين حاملا معه كل التحاليل والأشعة ليؤكدوا له جميعا أن زوجته كانت حاملا في طفلين دون أدنى شك جن جنون الأب وعاد لطبيب الولادة الذي تهرب منه واختفى..

ما سبق كان مخلص واقعة سرقة طفل تباشر فيها نيابة الإسماعيلية التحقيق في الوقت الحالي بعدما تقدم الأب ببلاغ يطالب بمحاسبة الطبيب ومعرفة مصير طفله الثاني.

اكد وائل فى حديثه ان زوجتة كانت حاملا في توأم والدكتور أعطاني واحدا والثاني اختفى وقد اتهم الدكتور المسؤول عن ولادة زوجته بإخفاء طفله الثاني لأسباب غير معروفة مؤكدا أن زوجته أنجبت توأما ولكن الدكتور أعطاه طفلا واحدا وعند السؤال عن الطفل الآخر أجاب الدكتور أنه لا يوجد غير طفل واحد فقط مما جعل وائل يتساءل أين الطفل الثاني؟

وأضاف الأب أن قصته بدأت حينما ذهبت زوجته إلى أحد الأطباء المتخصصين في ولادة الأطفال وأبلغها أنها حامل وتابعت معه منذ الشهر السابع وحينها أخبرها الدكتور أنها ستنجب توأم ويجب أن تقوم بعمل أشعة للتأكد من ذلك وبالفعل قاموا بعمل الأشعة التي أكدت أن الزوجة ستنجب توأما.

وأشار وائل ان جميع الأشعة أثبتت أنها ستنجب توأما واستمررنا في المتابعة مع الدكتور حتى نهاية الشهر الثامن من الولادة فأخبرنا الدكتور أن موعد الولادة حان ويجب أن تلد فورا لتجنب وفاة أي طفل وطلب منا التأكد من ذلك بقياس المياه الخاصة بالولادة عن طريق عمل بعض الأشعة التي أكدت أيضا أن بداخل زوجتي توأما».

«جاء يوم الولادة الذي انتظرته كثيرا لكي أحمل فيه أولادي التوأم ولكن حدث شيء غريب فبعد خروج إحدى العاملات من غرفة العمليات الخاصة بمركز الولادة لذلك الدكتور أخبرتني أن زوجتي أنجبت طفلا واحدا وحين السؤال عن الطفل الآخر أغلقت الباب في وجهي .

تابع الزوج «حاولت الوصول إلى الدكتور المسؤول عن العملية وبالفعل تواصل معي بعد الولادة بساعتين وأخبرني أنه لم يجد غير طفل واحد».

قلت له كيف والأشعة التي قمنا بها أثبتت أن بداخل زوجتي توأما فقال لي الدكتور هذه معجزة لأني بحثت عن الطفل الآخر بجانب الكبد وفي المعدة وفي الرحم ولكني لم أجده فقلت له أنت قمت بعملية ولادة لفرخة لأن كلام الدكتور لم يكن مقنعا.

وأشار وائل إلى أن الدكتور لم يعط له سببا لما حدث وحاول معه ولكن كان الرد واحدا (لم أجد غير طفل واحد) فذهب إلى عدد من الأطباء وعرض عليهم الأشعة فأخبروه أن زوجته كانت يجب أن تلد توأما مختتما «ابني اتسرق مني ومش هاسيبه».

كان وائل قد توجه إلى النيابة العامة وقام بتحرير المحضر رقم 3131 إداري فايد وطلب خلاله بعرض زوجته على الطب الشرعي لبيان إذا كانت الولادة نتج عنها ولادة طفل أم توأم.

عن salah

شاهد أيضاً

انتحار ضابط أمن مركزي بسلاحه الميري في المنوفية

كتبت : مروة فاضل انتحر ضابط تابع لقوات الأمن المركزي بإطلاق الرصاص على نفسه من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *