الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار الفيوم / بالصور: جامعة الفيوم تستضيف الاعلامي حمدي الكنيسي

بالصور: جامعة الفيوم تستضيف الاعلامي حمدي الكنيسي

 

 

 

كتب : ريهام عبدالرحمن
استضاف الدكتور خالد إسماعيل حمزة رئيس جامعة الفيوم الاعلامي الكبير حمدي الكنيسي لإلقاء ندوة بعنوان ميثاق الشرف الاعلامي بحضور الدكتور أشرف عبد الحفيظ نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة، والدكتور محسن محمد أحمد وكيل كلية دار العلوم لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة و لفيف من رجال الاعلام و أعضاء هيئة التدريس و طلاب الجامعة اليوم الثلاثاء، بالمكتبة المركزية .

إستهل الدكتور أشرف عبد الحفيظ كلمته بالترحيب بالأعلامي حمدي الكنيسي ضيف الجامعة وضيف الفيوم وأشار سيادته الى قيمته الكبيرة في مجال الاعلام حيث كان يشغل الرئيس الأسبق للاذاعة المصرية و الرئيس الأسبق لمجلس إدارة مجلة الاذاعة والتليفزيون و الخبير الدولي في الاعلام لدى اليونسكو و المستشار الاعلامي لمصر في لندن و نيودلهي .

و عبر الاعلامي الكبير حمدي الكنيسي عن مدي سعادته بوجوده بجامعة الفيوم و تحدث عن المشهد الاعلامي بصفة عامة والمشهد السياسي بصفة خاصة، و تناول دور الجيش و جنودنا البواسل الذين يدافعون عن الوطن في سيناء و يبذلون أرواحهم و دمائهم فداء لنا ضد الأرهاب الموجه للقضاء على الدولة المصرية .

وأضاف أننا يجب علينا أن نشكر الله أنه بفضل شعبنا وجيشنا وشرطتنا نجونا من المصير الرهيب والمكائد التي يحيكها لنا أعداءنا .

ووجه التحية للقائمين على الأعلام العسكري ووزير الأنتاج الحربي اللواء محمد العصار حيث جعل وزارة الانتاج الحربي قلعة للانتاج الحربي و المدني و فتح المجال للطلبة و الشباب لعمل زيارات ميدانية للمصانع لمشاهدة ما يتم انتاجه في المصانع الحربية سواء انتاج حربي أو انتاج مدني ليزداد الولاء لدى الشباب لوطنهم مصر و ليروا الانجازات على أرض الواقع و أكد سيادته على أن شباب جامعة الفيوم سوف يكون لهم نصيب من هذه الزيارات بالتنسيق مع الأستاذ الدكتور رئيس الجامعة .

وتحدث الاعلامي الكبير بعد ذلك عن ميثاق الشرف الاعلامي والتي تشمل بنوده : ترتيب وصياغة أولوية المادة المنشورة والمعروضة والمذاعة بشكل يعكس الأولويات الحقيقية للمجتمع ويبتعد عن الإثارة المنبوذة والشجار الأجوف ، الالتزام بالحقائق والامتناع عن اختلاق الوقائع أو إطلاق الأخبار المفبركة أو المصطنعه أو المضللة ، الاعتماد علي مصادر معلنة وواضحة ومسؤلة ومتخصصة كلما أمكن وتجنب تداول الشائعات والأخبار المجهلة ، عدم خلط الخبر بالرأى أو تكون الحدود الفاصلة بينهما واضحة لجمهور بما لايدع مساحة للالتباس بين المعلومة والرأى الشخصى ، كفالة حق الرد والتصحيح بما يتناسب مع مساحة المادة الاعلامية ومكان نشرها أو بثها ، الامتناع عن نشر وتقديم أخبار الدعاوى القضائية والجرائم بصورة تؤدى إلي تبريرها أو تجبيذها وتجنب التأثير على الرأى العام والأطراف المعنية لصالح أو ضد المتهمين أو الشهود أو القضاة ، الالتزام بعدم الدخول في ملاسنات أو مشاحنات إعلامية وبعدم استخدام مساحات النشر أو أوقات العرض في طرح خلافات شخصية أو معارك ومصالح خاصة ، الامتناع عن إثارة الكراهية والتمييز والتحريض بكل أنواعه بين أطيلف الشعب وفئاته ، الامتناع عن كل ما من شأنه إشاعه الأفكار التي تروج الدجل والشعوة والخرافات وتغييب العقل ، الامتناع عن الممارسات التي تجرمها القانون وترفضها مواثيق الشرف وعلي رأسها السب والقذف وانتهاك خصوصية الأفراد وحرماتهم تحت أي ظرف من الظروف ، الالتزام بقيم المجتمع وأخلاقه وأعرافه في الحوار والخطاب الصحفي والإعلامي، وعد استخدام أو السماح باستخدام اللغة والإيماءات المسيئة أو التدني اللفظي أو الترخص في القول والفعل ، التأكيد علي القيم الروحية والاخلاقية التي ترسخها الاديان السماوية ويؤمن بها ويحترمها المجتمع المصري ،وعدم الطعن في أشخاص أو جهات أو الحق من شأنه بسبب انتمائتهم الدينيه، والنقل بالخطاب الديني عن أي أهداف سياسية أو تحقيق مصالح فئات بعينها أو اشاعة أفكار شاذة أو مغلوطة، الالتزام بحقوق ذوي الاحتياجات الخاصة ، والامتناع عن إظهارهم بأى صورة تسيئ إليهم ، الامتناع عن عرض أو إذاعة مواد إعلامية أو فنية خاصة للكبار فقط إلا في أوقات متاخرة ، مع ضرورة الالتزام بالأشارة الواضحة إلي تصنيفها ، الالتزام بالفصل بين الملكية والادارة وبين الإدارة والتحرير بما يسمح باستقلالية العمل الصحفي والاعلامي وفقا للسياسات التحريرية المعلنة للمؤسسات، عدم الخلط بين الإعلام والمادة الإعلانية بكافة أشكالها داخل أي محتوي وبحيث تكون الحدود الفاصلة بينهما واضحة تماما للجمهور، الأمتناع عن قبول الهدايا أو الميزات من أي مصدر سواء كان شخصيات عامة أو حكومية أو خاصة، الامتناع عن الإساءة إلي الشعوب بما يضر بمصالح الشعب المصري ، الالتزام بحقوق الملكية الفكرية ومنع القرصنة .

وفي نهاية اللقاء تم فتح الحوار بين الاعلامي الكبير والطلاب وأجاب على كافة تساؤلاتهم.

 

 

شاهد أيضاً

عبدالمنعم يُكرم رئيس لجنة محي الدين أبو العز وإنذار لرئيس لجنة الزراعة بالفيوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *