الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار بورسعيد / بالصور :” الغضبان” يشهد افتتاح البرنامج التدريبي لمعلمين مدارس الأقباط الأرثوذكس ببورسعيد

بالصور :” الغضبان” يشهد افتتاح البرنامج التدريبي لمعلمين مدارس الأقباط الأرثوذكس ببورسعيد

محمد مسعد

شهد اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد ، والأنبا تادرس مطران بورسعيد ، افتتاح البرنامج التدريبي لمعلمي مدارس مطرانية الأقباط الأرثوذكس ببورسعيد الثلاث، والذى يقام تحت عنوان ” التنمية المهنية نحو مستقبل أفضل للتعليم ” بمدرسة اليونانية الحديثة بالمحافظة ، وذلك بالتعاون مع كلية التربية وبحضور الدكتور محمد سالم عميد كلية التربية جامعة بورسعيد ولفيف من كبار أساتذة واعضاء هيئة التدريس بالكلية .
حضر افتتاح البرنامج التدريبي السالف ذكره الدكتور عاطف علم الدين رئيس مجلس أباء وأمناء بورسعيد ، والدكتور إبراهيم رفعت وكيل كلية التربية، وسمية دعية مديرة ادارة التعليم الخاص ، بجانب لفيف من كبار الكهنة والقساوسة ، و استقبل الحضور القمص شنودة فتحي الممثل القانوني لمدارس المطرانية ببورسعيد .

ويشارك في حضور التدريب والذي سيستمر لمدة اربعة أيام لمعلمين المرحلة الابتدائية ، واربعة ايام أخرين لمعلمين المرحلة الاعدادية ، المعلمين من ثلاث مدارس الأقباط الأرثوكس ببورسعيد ( اليونانية الحديثة ، وسان جورج ، والراعي الصالح ببورفؤاد ” وسوف يحاضر خلال البرنامج كبار أعضاء هيئة التدريس من كلية التربية جامعة بورسعيد.

ومن جانبه افتتح اللواء عادل الغضبان البرنامج قائلا ” المعلمون هم الرسل الذين يغرزوا في نفوس أبنائنا الطلاب المثل والأخلاق ، مؤكدا بأن رسالة المدرسة رسالة سامية وهي بناء مجتمع حقيقي وتأسيس رجال ونساء المستقبل ليكونوا مواطنين صالحين ”

واستكمل موجها كلامه للمعلمين ” الطلاب أمانة في رقبتكم سوف يسألكم عليها الله يوم القيامة ومهمتكم ليس البحث عن المادة بل بناء اجيال المستقبل ، مشيرا بأن الدروس الخصوصية هي تسلب شخصية الطلاب لأنها تخرج طلاب غير قادرين علي تحمل المسئولية وبناء الوطن ” وتجعلة غير قادر علي تحمل المسئولية

مشيرا بأن المدرسة تعمل علي غرس السلوكيات الإيجابية وخلق روح التعاون والمشاركة بين الطلاب

وأضاف المحافظ بأن مصر شهدت خلال الأربع أعوام الماضية العديد من المشروعات القومية العملاقة وبورسعيد كان لها النصيب الأكبر من تلك المشروعات خاصة مشروع شرق بورسعيد الذي يعد المستقبل ومشروع حقل ظهر بغرب بورسعيد بالإضافة إلي المشروعات الصناعية الكبري بجنوبها

وأضاف الأنبا تادرس مطران بورسعيد مؤكدا بأن التعليم هو رسالة سامية قد أكدت عليها كل الأديان السماوية ، مؤكدا بأن الجميع لابد ان يتكاتف من اجل الوطن ، والعمل على غرس الاخلاق والمحبة في النشء الجديد.

كما أكد القمص شنودة فتحي الممثل القانوني لمدارس مطرانية بورسعيد بأن جميع الاديان اتفقت في الخير وحب المعرفة والحكمه وأن الكنيسة كمؤسسة وطنية تضع في أولي أولوياتها الاهتمام ببناء المواطن المصري ، موجها الشكر للواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد اهتمامه باثراء العملية التعليمة بالمحافظة وتطويرها,

وقال الدكتور محمد سالم عميد كلية التربية جامعة بورسعيد بأنه سعيد ويرحب جدا بالشراكة بين كلية التربية جامعة بورسعيد ومدارس المطرانية من أجل تدريب المعلمين والمساهمة في التنمية المهنية لهم ، مشيرا بأنه يوجه الشكر للأنبا تادرس مطران بورسعيد والقمص شنودة فتحي علي الاهتمام بمستوى التعليم ,

جدير بالذكر بأن برنامج ” التنمية المهنية نحو مستقبل أفضل للتعليم ” السالف ذكره والذي سيحضره معلمين مدارس مطرانية الاقباط الأرثوذكس ببورسعيد سيتضمن عدة محاور وهي ” رؤية تطبيقية لأخلاقيات مهنة المعلم ، ا الاتجاهات التدريسية المعاصرة للتعلم النشط، و التعامل مع الشخصيات الصعبة من الطلاب، وتنمية التفكير الابتكاري، واستخدام التكنولوجيا الحديثة في التدريس”

شاهد أيضاً

100 مليون صحة .. هدية الرئاسة للمصريين في ندوة لإعلام بورسعيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.