الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار الوادى الجديد / النمنم والكنيسي والشريف يفتتحون مشروعات التخرج لطلاب كلية الإعلام بجنوب الوادي

النمنم والكنيسي والشريف يفتتحون مشروعات التخرج لطلاب كلية الإعلام بجنوب الوادي

متابعة: محمود عابدين

تحت رعاية الاستاذ الدكتور عباس منصور رئيس جامعة جنوب الوادي والدكتور محمد أبو الفضل بدران نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتورة هالة نوفل عميدة كلية الاعلام وتكنولوجيا الاتصال، افتتح رئيس الجامعة والصحفي والكاتب الكبير الاستاذ حلمى النمنم وزير الثقافة الأسبق والإعلامي الكبير حمدي الكنيسي نقيب الاعلاميين وخالد الشريف رئيس القناة الثامنة والدكتورة هالة نوفل عميدة الكلية حفل مشروعات التخرج للدفعة الاولى ٢٠١٨ من كلية الاعلام وتكنولوجيا الاتصال، بحضور الدكتور محمود خضاري نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والدكتورة أسماء الجيوشى بقسم الإذاعة والتليفزيون بجامعة المنصورة ولفيف من اعضاء هيئة التدريس والعمداء والوكلاء والهيئة المعاونة.

حيث أكد الدكتور عباس منصور رئيس الجامعة أن مشروعات التخرج لطلاب كلية الاعلام، تأتي مع خطوات التقدم التي تشهدها الجامعة في التصنيفات العالمية، لاحتلالها مراكز متقدمة، والتي كان أخرها تصنيف التايمز البريطاني، وتصنيف اقتصاديات الجامعات الناشئة وطالب الطلاب أن يفخروا بجامعتهم، وأن يثقوا بأنفسهم وقدراتهم وخاصة أن خلفهم جامعة عريقة بأساتذتها وطلابها، وحثهم أن يكونوا ايجابيين في رسالتهم الاعلامية، وأن يساهموا في إعلاء قيم الولاء والانتماء للوطن لدى المواطنين.

وأشاد الصحفي الكبير الاستاذ حلمى النمنم وزير الثقافة السابق، بالإمكانيات والمنشئات العريقة الموجودة بجامعة جنوب الوادي، والتي جاءت نتيجة لجهود رئيس الجامعة التي وضعت جامعة جنوب الوادي على الخريطة العالمية.

وأكد أن الدولة على دراية تامة بما تقدمه الجامعة من دور هام في منطقة حلايب وشلاتين في تقديم القوافل المتخصصة، وطالب خريجي الاعلام أن لا تنقطع صلتهم بالحياة العلمية بعد التخرج لثقل مواهبهم بالعلم والبحث العلمي، موضحًا أن على خريجي الاعلام مهمة كبيرة في ظل ما يشهده الإعلام المصري الأن من أزمات القت بظلالها على الأداء الإعلامي.

وأكد الدكتور محمود خضاري نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث على أهمية تنمية الذات لدى الخريج من خلال تحديد أهدافه، وإعداد المشروعات البحثية في مجال الاعلام والتي تتطلب مهارات خاصة، وطالب خريجي الاعلام بإبراز الجوانب الايجابية في المجتمع.

وأبدى الإعلامي حمدي الكنيسي سعادته بتوظيف المساحات الكبيرة بجامعة جنوب الوادي، من خلال رؤية متميزة لرئيس الجامعة، الذي صار رمزاً من رموز مصر من خلال ما يقدمه من إنجازات.

وأكد أن النماذج الجيدة من مشروعات التخرج لطلاب كلية الإعلام تجعلنا نطمئن على مستقبل الإعلام في مصر خاصة أن الساحة الاعلامية تتطلب الأن متخصصين لديهم خبرة إعلامية.

وتحدثت الدكتورة هالة نوفل عميد كلية الإعلام وتكنولوجيا الاتصال عن الأنشطة التي نفذتها الكلية خلال هذا العام، والتي بلغت أكثر من 30 نشاط وفعالية من خلال تنفيذ ورش عمل تدريبية وندوات توعوية ومؤتمر ومهرجان لتنشيط السياحة، ودعم السياحة في جنوب الصعيد.

فهذه الفعاليات جاءت بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، ومديرية الثقافة بقنا وإدارة مرور قنا وقدمت الشكر لإدارة الجامعة واعضاء هيئة التدريس، وكذلك الطلبة على ما قدموه من جهد في مشروعات التخرج، وقدمت التهنئة للخريجين البالغ عددهم 114 طالب وطالبة.

وقدم الدكتور محمد محفوظ وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والدكتورة أسماء عرام منسق مشروعات التخرج الشكر للضيوف والطلاب على مشروعات التخرج.

حضر الحفل وكلاء وأعضاء هيئة التدريس ومعاونيهم وطلاب الكلية وأعضاء المجلس القومي للمرأة.

 

شاهد أيضاً

قافلة طبية لتوقيع الكشف الطبى على رجال الشرطة وأسرهم بالوادى الجديد على مدار ثلاثة أيام

كتبت :أميره عماره   جاء فى إطار حرص وزارة الداخلية بتوفير كافة أوجه الرعاية لأبنائها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.