الرئيسية / منوعات / بريد القراء / الميكيافيليه … كانت ومازالت

الميكيافيليه … كانت ومازالت

اشرف جمعه

بقلم : اشرف جمعه

هذا المصطلح نسمعه من حين الى اخر ، وهو يعود الى نيكولو برناردو دى ميكيافيللى ، ولد فى مايو 1469 ، وتوفى فى 1527 فى فلورانسا بايطاليا ، وكان مفكر وفيلسوف وسياسى ايطالى فى عصر النهضه ، ومن اشهر كتبه كتاب الامير ، وكان الهدف من وراءه كتابة تعليمات للحكام ونشر الكتاب بعد موته وايد فيه فكرة ان كل ماهو مفيد فهو ضرورى ، وكانت صوره مبكره للنفعيه السياسيه والواقعيه ،.

حيث يرى ميكيافيللى ان المجتمع يتطور باسباب طبيعيه ، وان القوى المحركه للتاريخ هى المصلحه الماديه والسلطه ، وقد لاحظ فى هذا الوقت المبكر صراع المصالح بين جماهير الشعب والطبقات الحاكمه ، وطالب ميكيافيللى الذى كان من طبقة النبلاء باقامة حكومه وطنيه حره من الصدامات الاقطاعيه ، وقادره على قمع الاضطرابات الشعبيه.

وميكيافيللى هو صاحب اشهر جمله فى عالم المصالح حتى زمننا هذا وهى ان الغايه تبرر الوسيله والاهميه التاريخيه لميكيافيللى انه واحد من اوائل من راو الدوله بعين انسانيه واستنبطوا قوانينها من العقل والخبره وليس اللاهوت
وكان لميكيافيللى الاراء السياسيه المختلفه مماجعله فى بؤرة اهتمام الحكام فى هذا الوقت فى فلورنسا وتم القبض عليه وسجنه وتم تعذيبه وبقى فى السجن حوالى عام ثم صدر عنه العفو وفى هذه الفتره كتب كتاب الامير فلم يتم نشره بعد موت صاحبه بخمس سنوات ولم يفهمه البعض وهاجموه واصبح اسمه ملازما للشر واصبح محرم الاضطلاع عليه ونشر افكاره ووضعت روما عام 1559 كتاب الامير من الكتب الممنوعه واحرقت كل نسخه منه وفى القرن الثامن عشر وفى عصر النهضه ظهر من يدافع عن فكر ميكيافيللى مثل جان جاك روسو اما الشاعر الفرنسى الشهير فيكتور هوجو قال عنه انه عبقرى .

اشهر كتبه (كتاب الامير ) ثم كتاب فن الحرب ثم كتاب تاريخ فلورانسا ومن اشهر مقولات ميكيافيللى../ حبى لنفسى دون حبى لبلادى ومن الافضل ان يخشاك الناس على ان يحبوك والغايه تبرر الوسيله.

اثبتت الايام ان الانبياء المسلحين احتلوا وانتصروا بينمافشل الانبياء غير المسلحين عن ذلك ان الدين ضرورى للحكومه لالخدمة الفضيله ولكن لتمكين الحكومه من السيطره على الناس من واجب الامير احيانا ان يساند دينا ما ولوكان يعتقد بفساده ليس افيد للمرء افضل من ظهوره بمظهر الفضيله لايجدى ان يكون المرء شريفا دائما .

ويعتبر كتاب الامير لميكيافيللى من الكتب الهامه التى غير مجرى تاريخ العالم واثرت فى شخصيات كثيره من الزعماء والحكام وفى سياسات كثير من الدول ويقدم فيه ميكيافيللى نصائح تتعلق بالسياسه الداخليه والسياسه الخارجيه وتقوم هذه النصائح على الفصل التام بين السياسه والاخلاق ويرى ان تنفيذ هذه النصائح من شانه ان يدعم قواعد الحكم ويرسخ سلطاته فللسياسه الداخليه يؤكدعلى ان لايهتم الحاكم بالفضائل وان يلجا للرزائل ان كان فيها ما يحقق مصلحته ولاان يكون الحاكم كريما لان الكرم يؤدى الى الفقر والا يكون طيبا لان الطيبه تؤدى الى الثوره فى نفوس رعايا الحاكم وان القسوه تفيد الحاكم وتمنع الفوضى وتقضى على الفتن هى فى مهدها والا يعتمد فى حكمه على رضا رعاياه لان رضاهم من المتغيرات بل يعتمد على قوته لان دوامها يعنى دوام حكمه ويقول ميكيافيللى حرفيا ( انا لاالوم الحاكم الرومانى الذى قتل اخاه وشريكه فى الحكم لينفرد بالسلطه ويوطد سلطاته والرومانى الاخر بروتس الذى حكم على اولاده الخمسه بالموت حتى يستمر فى عرشه وهنا ظهرت المقوله الشهيره الغايه تبرر الوسيله .

اماعن السياسه الخارجيه اى علاقة الحاكم بحكام دول اخرى يقول ميكيافيللى ان العلاقات الدوليه غابه وينصح الحاكم ان يجمع بين صفة الانسان والحيوان فان اختار صفة الحيوان عليه ان يكون ثعلبا واسدا فى نفس الوقت حيث ان الثعلب اسلوبه يقوم على المكر والخديعه والمراوغه والنفاق والرياء واسلب الاسد يعتمد على العنف والبطش ذكاء الثعلب وقوة الاسد فعلى الامير او الحاكم الايفى بوعوده التى يقطعها على نفسه الا اذا كان الوفاء بالوعودفيه مصلحه له وعليه ان يتزين امام العالم بحلل زائفه من الصدق والسلامه والوفاء والعدل (ذئب فى جلد شاه )وان يظهر الحكام الاخرين بانهم كاذبون ويخالفون العهودوان الامير الناجح فى حكمه ان يبنى جيشه القوى الذى يدين له بالولاء.

ونخلص الى ان الكثيرون اختلفوا حول اخلاقيات هذا الفكر حيث مجده البعض فنجد من وضع نصب تذكارى على قبر ميكيافيللى وكتب عليه (( نم فى سلام لاكلمات ترقى الى شرف هذا الرجل ).

وقال اخر ان مينون لهذا الرجل لقد ارانا حقيقه عالم السياسه حيث علمنا براءه الحمامه ورياء الثعبان وان كليما له ملمس ناعم.

ويذكر ان نابوليون كان لايقرا ليله الحرب الاكتاب الامير وفى الجهه الاخرى اعتبرت الكنيسه ان ميكيافيللى هو شيطان رهيب هبط على الانسانيه فارا من الجحيم وان كتاب الامير كتبته يد الشيطان.

عن ali

شاهد أيضاً

زئير الحق ..

الصمت من شيم القضاء ولم يزل .. يرمي بأنضاء السهام وما نزل

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: