الرئيسية / أخبار عربية وعالمية / أخبار عربية / المنتدى العربي للسلام : 2مليون طفل يغتالهم الجوع سنويا ….6ملايين طفل عربي يعانون من سوء التغذية

المنتدى العربي للسلام : 2مليون طفل يغتالهم الجوع سنويا ….6ملايين طفل عربي يعانون من سوء التغذية

14720436_1112192762163016_3764252342184440679_n

كتب: ريهام عبد الرحمن

أكد المنتدى العربي العالمي للثقافة والسلام برئاسة نور الحراكي سفير المنظمة الدولية للتنمية وحقوق الإنسان ؛ أن الجوع مازال يتوحش ويغتال أكثر من 2 مليون طفل سنويا على مستوى العالم ؛منهم 200الف طفل عربي مشيرا إلى أن كلما زادت الحروب زادت الفاجعة بزيادة الأعداد ؛ موضحا أن هناك 6 ملايين طفل عربي يعانون سوء التغذية ؛ ودائما ما يهددهم الموت جوعا.

وأضاف الحراكي في بيانه الصحفي أن العالم يحتفل باليوم العالمي للتغذية في 16اكتوبر من كل عام في الوقت الذي يعاني فيه أكثر من مليار شخص حول العالم من نقص وسوء في التغذية ؛ وهو ما نتج عنه وفاة الملايين سنويا ؛ مرجعا ذلك إلى الحروب والصراعات الموجودة في كل بقاع الأرض .

وأشار الحراكي إلى أن هناك يموت شخص دقيقة كنتيجة مباشرة أو غير مباشرة لعد التغذية السليمة

مؤكدا أن هناك دراسات تؤكد أن هناك 20مليون شخص يموتون سنويا بسبب سوء التغذية

وأوضح الحراكي أن مشكلة الغذاء في العالم العربي؛ تتمثل في الثقافة الغذائية؛ معاتبا على وسائل الإعلام والجهات المعنية كونهم مقصرين في عمل حملات توعية لضرورة التغذية الجيدة ؛ فضلا عن تشريد الملايين بسبب الثورات العربية التي دفعت الكثير إلى حلقة التشرد والموت جوعا وفي أعماق البحار .

وطالب الحراكي منظمة الفاو والجهات المعنية بالزراعة والغذاء بضرورة الاهتمام بالعالم العربي؛ وعقد مؤتمرات دولية داخل العالم العربي بهدف التوعية ؛ ووضع الأساليب والنظريات الحديثة للغذاء؛ داخل العالم العربي؛ والعمل على توعية الأسرة العربية بأهمية الاهتمام بالتغذية السليمة .

وطالب الحراكي المنظمات الدولية المعنية بالطفولة بضروة التدخل الفوري لحماية الأطفال من التشرد والجوع بعدما تشرد لملايين منهم بسبب الحروب والاطماع السياسية مما أشعل الصراعات الأمر الذي جعل أسر بكاملها تهرب من الى الموت ؛ مطالبا كافة الدول التي تشهد صراعات وحروب بالتوقف من أجل هؤلاء الأطفال الابرياء .

 

شاهد أيضاً

سقوط أمطار غزيره اليوم علي مكه المكرمه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.