الرئيسية / أخبار المحافظات / أخبار بورسعيد / الفحوصات الدورية وصحة المرأة باعلام بورسعيد

الفحوصات الدورية وصحة المرأة باعلام بورسعيد

شيماء الجمال

عقد مجمع اعلام بورسعيد صباح اليوم ندوة الفحوصات الدورية وصحة المرأة استهلت الندوة الدكتورة غادة الغبور استاذ دكتور بكلية التمريض جامعة بورسعيد، مشيرة الى ان للإجراءات الوقائية دور مهم في الاكتشاف المبكر لأمراض عدة مثل مرض البول السكري، ارتفاع ضغط الدم الشرياني، سرطان القولون، سرطان البروستاتا، سرطان الثدي، سرطان عنق الرحم، وهي أمراض كما نرى لها أسماء تثير رعب الكثيرين منّا ممّن لا يعلمون أن اكتشافها في مراحلها المبكرة يمكن أن يساعد كثيراً في إنقاذ حياة الانسان فيجب الحرص على اجراء فحوصات استكشافية لتلك الأمراض، للحد من آثارها المستقبلية.
واضافت الغبور ان القياسات الجسدية تلعب دوراً مهماً في توقع الإصابة بأمراض عدة، لعل من أشهرها مرض البول السكري ومرض ارتفاع ضغط الدم وتعتبرزيادة الوزن عن المعدلات الطبيعية هي أحد عوامل الخطر للإصابة المستقبلية بمرض البول السكري ، وأحد عوامل الخطر للإصابة المستقبلية بارتفاع ضغط الدم الشرياني، إضافة إلى الإصابة المستقبلية بأمراض الشريان التاجي للقلب. وننصح بإجراء تلك القياسات على الأقل مرة كل عامين للأشخاص الطبيعيين، رجالاً ونساءً، وذلك بعد سن العشرين.
وعن الكولسترول تحدث الغبور موضحة انة هو أحد الدهون التي يتم حملها بالدم بواسطة البروتينات الدهنية والكولسترول يمكن تقسيمه إلى أجزاء عدة، لعل من أهمها وأشهرها الكولسترول منخفض الكثافة (ال.دي.ال) وهو الذي يرسب الكولسترول على جدران الشرايين، والكولسترول عالي الكثافة (اج.دي.ال) وهو الذي يحمل الكولسترول بعيداً عن جدران الشرايين لتصل إلى الكبد للتخلص منه، والمشكلة الرئيسية تحدث عندما يكون هناك ارتفاع في مستوى الكولسترول منخفض الكثافة، والتي يقابلها ترسب كميات كبيرة من الكولسترول داخل جدران الشرايين، أو عندما يكون هناك انخفاض في مستوى الكولسترول عالي الكثافة، بما يعني عدم القدرة على التخلص الجيد من الدهون، التي تم ترسيبها على وداخل جدران الشرايين بما يؤدي في نهاية المطاف إلى الإصابة بتصلب الشرايين. ، وينصح باجراء تلك الفحوصات للسيدات بعد سن الخامسة والأربعين.
كما اوصت بقياس مستوى السكر بالدم بعد فترة صيام خلال الليل لمدة ثماني ساعات كوسيلة بسيطة لاختبار إصابة الشخص بمرض البول السكري أو امكانية إصابته المستقبلية بالمرض بعد ذلك، وذلك كل ثلاث سنوات لمن هم فوق سن الخامسة والأربعين رجالاً ونساءً، بينما إذا كان هناك تاريخ مرضي بالعائلة للإصابة بمرض البول السكري، فيمكن إجراء هذا الاختبار عند سن أقل من ذلك بكثير وعلى فترات أقل، كذلك يجب إجراء هذا الاختبار إذا شعر أي شخص بأعراض مرض البول السكري، ومن أبرزها: الشعور الشديد بالعطش، ازدياد مرات التبول أو انخفاض في وزن الجسم دون وجود أسباب لذلك أو بطء في التئام الجروح.

وشددت الغبور بالفحص الاستكشافي لقياس هشاشة العظام:بتصوير منطقة أسفل الظهر ومنطقة مفصل الفخذ والرسغين أو الكعبين لقياس كثافة العظام بهدف الاكتشاف المبكر لمرض وهن العظام الذي يؤدي إلى كسور بالعمود الفقري والفخذين. وينصح باجراء قياس كثافة العظام بعد سن الخامسة والخمسين كاجراء وقائي لجميع السيدات.

صرحت بذلك الاعلامية مرفت الخولى مدير عام مجمع اعلام بورسعيد .

عن salah

شاهد أيضاً

“بكرة لينا ” ببورسعيد تنظم أكبر قافلة طبية فى القابوطى وسط إقبال كبير من المواطنين

كتب : محمد شلبى نظمت مؤسسة “بكرة لينا ” ببورسعيد اليوم قافلة طبية مجانية داخل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *