الرئيسية / احوال مصر / أخبار الحوادث / الطفلة شروق ضحية التعذيب : “جيهان كانت بتكويني بالسكينة”

الطفلة شروق ضحية التعذيب : “جيهان كانت بتكويني بالسكينة”

 

على سرير داخل مستشفى كفر الشيخ العام، تجلس الطفلة “شروق.ا.خ”، البالغة من العمر 4 أعوام، والتي تعرضت للتعذيب على يد إحدى السيدات التي كانت تقوم برعايتها عقب سجن والدتهاطفلة التى ترقد حاليا في مستشفى كفر الشيخ العام، لا تعرف المترددين عليها.

تواجه الطفلة آلامها ولا تعرف سوى أن السيدة التي كانت تقوم على رعايتها هى سبب آلمها، بعدما كانت تقوم بتسخين “المعلقة” وكيها في أماكن متفرقة وحساسة من جسدها.

لم تدر الطفلة الصغيرة، أنها ستكون ضحية سجن والدتها فى إحدى قضايا السرقة بالإكراه، حيث تركتها لمصير مجهول، فى يد زوجة والد زوج أمها، التى أقدمت على تعذيبها مرات عدة وكسرت ذراعها وخلعت أحد اكتافها، بدعوى تأديبها لتحسسها أماكن فى جسدها.

“جيهان كانت بتكوينى بالنار بالحديدة، وتسخن السكينة والمعلقة وتحطها على جسمى وأنا كنت بقعد أصرخ كانت بتضربنى كتير، وكانت بتحرقنى وتضربنى وتكوينى بالنار، وأمى معرفش هى فين، سابتنى مع جيهان ومشيت”، بهذه الكلمات البسيطة تفوهت الطفلة ضحية التعذيب ، مشيرة إلى أنها لاتعلم مكان تواجد والدتها، وأن زوجة والد زوج أمها كانت دائمة الاعتداء بالضرب عليها.

أضافت الطفلة، “مكنتش بتخلينى أطلع برة، والناس كانوا بيشوفوها وهى بتضربنى وبيزعقوا ليها، لكن هى مكنتش بتسمع كلام حد، كانت بتضربنى أنا وأخويا وتكوينا بالنار وتقول أنتوا من غير أهل”.

حماية الطفل ومحافظ كفر الشيخ يزوران شروق بالمستشفى والأخير يوجه بتقديم الدعم

بدأت قصة الطفلة شروق بتلقي العميد أيمن بكرى، مأمور مركز شرطة الرياض، بلاغا من سيدة يفيد بقيام إحدى قريباتها بتربية طفلة صغيرة وضربها وتعذيبها وكيها في أماكن حساسة من جسدها، حيث تم نقل الطفلة لمستشفى الرياض المركزي.

وبالفحص وسؤال مرافقي الطفلة، أقرت “ج.م.ا”، 35 عاماً، أنها تقوم بتربية طفلة زوجة ابن زوجها بعدما سُجنت في إحدى القضايا، ووفقاً لمصدر أمني فإن المتهمة أنكرت تعذيبها للطفلة وكيها، وأقرت بضربها فقط، وجرى اقتياد المتهمة لمركز الشرطة وجرى نقل الطفلة لمستشفى كفرالشيخ العام، وتحرير محضر بالواقعة.

وتبين أن الطفلة بدون شهادة ميلاد، وبسؤال شهود العيان أقروا أنها تُسمى “شروق.ا.خ”، وتعاني من كسر بالقدم اليسرى، وكدمات وسحجات بالجسم وحروق متفرقة بالجسم ويشتبه في تعذيبها.

وأمام رجال المباحث حاولت السيدة إنكار الواقعة، مؤكدة على ضرب الطفلة فقط، “كنت بربيها وضربتها عشان بتلعب في أماكن حساسة، لكن معذبتهاش، ومكوتهاش، أمها في السجن وسابتهالي أربيها، وزوج أمها كمان في السجن، وملهاش حد غيري وقاعدة معايا”، وعقب محاولة التضييق عليها اعترفت بالواقعة، وأنها فعلت ذلك من أجل تأديب الطفلة.

كما تبين أن والدة الطفلة تقضي عقوبة في إحدى القضايا، وأنه لم يتبين حتى الآن من هو والد الطفلة، حيث إن والدتها تزوجت من شخص آخر عقب إنجابها، وجرى سجنه أيضا ما أدى لقيام زوجة والده بـ”كيها ولسعها”، وكذلك إصابتها بكسر في قدمها اليمنى، وجرى تحرير محضر بالواقعة والعرض على النيابة.

كان مستشفى الرياض المركزي، بمحافظة كفر الشيخ، استقبل طفلة مُصابة بكسر بالقدم اليسرى، وخلع في أظافر يدها، وكدمات وسحجات بالجسم وحروق متفرقة بالجسم، ويشتبه في تعذيبها، وبانتقال الشرطة تبين أن الطفلة تعرضت للتعذيب من قبل زوجة جدها، تحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التى امرت بحبسها 4 أيام.

شاهد أيضاً

ضبط تشكيل عصابي بتهمة الحفر والتنقيب عن الآثار بالمنوفية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.