الرئيسية / منوعات / دنيا ودين / اسأل تجاب فضيله الشيخ “محمد شرف”

اسأل تجاب فضيله الشيخ “محمد شرف”

 
اعداد :حمدى احمد
اسال تجاب حلقات اسبوعيه نتواصل مع القراء لنجيب على استفساراتهم واسئلتهم فى امور الدنيا والدين يجيب عليها فضيله الشيخ محمد شرف الكرادسى ويذكر بان الشيخ محمدشرف امام وداعيه اسلامى ويكتب الشعر فصحى وعامى وايضا له كتب كثيره فى الفقه وسنشر فى بدايه كل لقاء نبذه مختصره عن كتاب من مولفات سماحه الشيخ محمد شرف
يسعدنا ارائكم واستفسراتكم
★ والان مع فضيله الشيخ محمد شرف
@ نبذة مختصرة عن كتابى ” الزواج ” أوضح فيه أن الزواج الشرعى هو القناة الشرعية الوحيدة لسلامة عرض وكرامة المرأة وأن العلاقات الغير شرعية تهوى بها إلى مكان سحيق يغضب الله تعالى لا تخرج منه أبداً .
فيا أيتها الأخت الكريمة انظرى إلى نفسك جيداً لقد كرمكى الله من فوق سبع سماوات وأعلى من شأنك فلماذا ترضين بالرذيلة وعدم العفاف .
وتعالى معى لنرى سوياً هذه الصورة المشرقة لكِ فى ظل الإسلام …..
ورد ذكر المرأة في القرآن على أحوال مختلفة حتى بلغ 282 موضعاً
( أو لفظاً ) من مجموع ألفاظ القرآن البالغ عددها 77437 كلمة .
كذلك وقد بلغت جملة الآيات التي ورد فيها ذكر المرأة 173 آية من مجموع آي القرآن البالغ عددها 6236 آية .
أماعن سور القرآن وعددها 114 سورة فقد ورد ذكر المرأة في 53 سورة أي ما يقرب من نصف سور القرآن .
ومن بين أربع عشرة سورة وردت بأسماء مثل:-
( آل عمران – يونس – يوسف – سبأ – محمد – ……….- ……… ) وردت سورة باسم ” مريم “.
ومعلوم أن سورة البقرة هي أكبر سور القرآن ثم تأتى بعدها سورة النساء لتحتل المركز الثاني بعد البقرة فهي تقع في 23 صفحة و 3 سطور بمجموع قدره 348 سطرا .
ولقد تناول القرآن الكريم كل أحوال حواء في جميع مراحل وجودها من نشأتها حتى اكتمالها بتفصيل وروية وتقنين وتحذير وتبصير وارشاد ونصح وضرب للأمثال واستماع للشكوى وبيان للسلوك وتفسير لطبيعتها وتكوينها بقدر يدل على ماهي عليه من ثراء في الخلق وسخاء في العطاء وقدرة على التحمل وأهلية للتبعات والمسئولية ويقظة الضمير وسمو الاحساس ولطيف العاطفة .
فتلك صورة مشرقة أوضحها القرآن الكريم للمرأة وبيان قدرها وعلو شأنها وتنبيه إلى عظيم رسالتها وكمال ورفعة وخطر دورها في مجتمع لا يكون إلا بها وإلا فكيف يكون مجتمع إن فقد نصفه شكلا وأكثر من نصفه مضمونا ؟
وما كان القرآن الكريم يوليها ذلك الاهتمام بهذه الدقة لولا أنها تستحق ذلك . والله أعلم حيث يجعل رسالته .
فأنادى المرأة المسلمة قائلا لها : يا أختاه …….
لقد رفعك القرآن مكاناً علياً وأوصى بك رسول الله صلى الله عليه وسلم وأشار إلى أن الجنة تحت أقدام الأمهات منكن ولم يقل بذلك لغيركن فاتقين الله في الرجال فهم آباؤكن وأخواتكن وأزواجكن وأبناؤكن ولن ينسى الرجال أنكن ولدتهم وأنهم أبناؤكن وأنكن كزوجات جعل الله فيكن المودة والرحمة وأنكن كأخوات وبنات نور العيون ونبض القلوب وحس الفؤاد .
وأنادى الرجل المسلم قائلا له : يا أخى ………
ارفق بالمرأة وأعلم أنها شريكة لك في الحياة واعلم أن الله قد أعطاها من المواهب ما يكفي لتحملها المسئولية .
ولا تلقى بها و بنفسك فى نار جهنم باتباع الشهوات والنزوات والعلاقات الغير مشروعة ، وإن أردت الإرتباط بها فلا سبيل إلى ذلك سوى القناة الشرعية الوحيدة وهى الزواج على سنة الله ورسوله .
**************
★★تسال اخت فاضله من البدرشين
تمت خطبتى من فتره قصيره
من قريب لى وهو يريد ان البس النقاب
وانا لا اريد ان البسه ؟
* بداية فنحن لا ندعوك أن تُجبر الفتاة على النقاب…
ونحن كذلك الذين نحمل راية تحفيز الفتيات على لُبس النقاب، بل نعتقد أنّ لدينا من الأدلة الدالّة على وجوبه ما يُمكننا مناقشة من يُخالفنا في ذلك بروح المحبة والأخوّة ومعرفة أدب الخلاف…
ومع ذلك لا نقول بتأثيم من لا تلبس النقاب؛حين تقلد أهل العلم الذين قالوا بعدم وجوبه..فهو رأي مُعتبر وسائغ…
لكنّا نعلم أنّ جمهرة من أهل العلم أوجبوا لبس النقاب؛ في عصر الفتن؛ والكل يعرف وقتنا الحالي الذي نعيشه؛ فإن لم يكن عصر فتن فأي عصر يكون كذلك؟!!
ومع هذا فإن تقدّم الشاب الذي يتمنّى أن تلبس زوجته النقاب؛ وارتاحا سويّاً بعضهماً بعضاً؛ فليخبرنا بذلك ويقول لها أنّ الأمر هنا (شرط) لا (إجبار) فإن وافقت فالحمد لله؛ وإن لم توافق؛ فالنساء اللواتي سيقبلن لبس النقاب سيجدهن؛ وكذلك الرجال الذين سيتزوجون غير المنتقبات سيجدون من ليست كذلك بالطوابير تنتظر فارس أحلامها … ولا ضير..!!
أما اللباس الشرعي للمرأة فهو لباس فضفاض غير شاف ولا ضيق ولا معطر وليس لباس شهرة ولا يشبه لباس المنحرفات يستر جميع جسدها مع الوجه والكفين عند بعض الفقهاء وباستثنائهما عند البعض وجعل سترهما من قبيل السنة لا الواجب إلا إن كان في الوجه فتنة فيجب الستر عندها وما دام الأمر خلافياً فإنني أرى أنه لا ينبغي أن تعيب منقبة على محجبة ولا العكس.
والحمد لله رب العالمين
*****************
★★ فتاه من الاسكندريه تراسل
جرائد ومواقع اليكترونيه فهى
تكتب الشعر وكثير من المواقع
يرفضون نشر اعمالها لانها
تكتب باسم مستعار والبرفيل
لديها بدون صوره شخصيه
فهل يجوز للفتاه نشر
صورتها واسمها فى المواقع الاليكترونيه ؟
– * لكل بنت تضع صورتها على الفيس .. اذكرى لى سبباً واحداً وجيهاً يستدعى منكِ وضع تلك الصورة ؟
– إن كان الله أمرهن ألا يخضعن بالقول ، حتى لا يطمع الذى فى قبله مرض ويُفتن بصوتها !
فما بالك إذا رأى صورتها ؟ الافتتان بالصورة أم بالصوت أقوى ؟
وما بالك بمن تضع صورتها وهى تبتسم أو تُظهرها الصورة بهيئة أجمل من شكلها الطبيعى ..
– ما يدريها أن أحد شياطين الإنس لن يأخذ صورتها ويستخدمها استخداماً يسئ لها ، مثل أن يُركب عليها صورة أخرى فى موضع مُخل ؟
– إن كنتى لا تمانعين أن تنشرى صورتك على الفيس ، وتقولين ” أنا بمشى كده فى الشارع ” …
فهل تمانعين إن أوقفك أحد الشباب فى الشارع ليقول لك قفى قليلا حتى أتأمل وجهك وأنظر إليه ؟
– إن كان الله أمر المؤمنين بغض البصر وأن النظر إلى النساء غير المحارم مُحرم ( الأولى لكِ والأخرة عليكِ ) ..
فهل أنتِ على استعداد لتحمل كل تلك الآثام من نظر الشباب إلى صورتك ؟
– إن هذا ينافى كون المرأة مأمورة بالتستر والتخفى عن عيون الرجال ..

– ولهؤلاء الشباب الذين يضعون على الفيس صور زفافه وبجانبه زوجته ، أين نخوتك وغَيرتك على محارمك ؟
أين غيرتك وكل رجال العالم ينظرون إلى زوجتك ويتمعنون فى صورتها ، ومنهم مرضى نفوس يتلذذ بالنظر إلى تلك الصور ؟!!
أخيراُ .. اتقوا الله فى الشباب فلا تكونوا باب فتنة عليهم ..
****************
★★ هل ورد عن الرسول صل الله عليه وسلم
اننا نقول لمن يعطس للمره الثالثه
شفاك الله وعفاك ؟
* نقول لمن عطس أكثر من ثلاث مرات
«ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ: ((ﺇﺫﺍ ﻋﻄﺲ ﺃﺣﺪﻛﻢ ﻓﻠﻴﻘﻞ: ﺍﻟﺤﻤﺪ ﻟﻠﻪ, ﻭﻟﻴﻘﻞ ﻟﻪ ﺃﺧﻮﻩ ﻳﺮﺣﻤﻚ ﺍﻟﻠﻪ, ﻓﺈﺫﺍ ﻗﺎﻝ ﻟﻪ: ﻳﺮﺣﻤﻚ ﺍﻟﻠﻪ)) ﻫﺬﺍ ﻫﻮ ﺍﻟﺘﺸﻤﻴﺖ، ﻓﻠﻴﺸﻤﺘﻪ ﻳﻌﻨﻲ ﻳﺪﻋﻮ ﻟﻪ ﺑﺎﻟﺮﺣﻤﺔ، ﻓﺈﺫﺍ ﻗﺎﻝ ﻟﻪ ﻳﺮﺣﻤﻚ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﺮﺩ ﺍﻟﻌﺎﻃﺲ ﻋﻠﻰ ﺃﺧﻴﻪ ﺣﻴﻨﻤﺎ ﻳﺸﻤﺘﻪ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﻜﻠﻤﺔ ﻓﻴﻘﻮﻝ ﻟﻪ: ((ﻳﻬﺪﻳﻜﻢ ﺍﻟﻠﻪ, ﻭﻳﺼﻠﺢ ﺑﺎﻟﻜﻢ )) ﺭﺩ ﻋﻠﻴﻪ ﺟﺰﺍﺀ ﻣﺎ ﺩﻋﺎ ﻟﻪ، ﻭﻫﺬﺍ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻥ ﺍﻟﻌﺎﻃﺲ ﻓﻲ ﺍﻷﻭﻟﻰ، ﻭﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺜﺎﻟﺜﺔ، ﻓﺈﻥ ﺯﺍﺩ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺜﻼﺙ ﻓﻬﻮ ﻣﺰﻛﻮﻡ ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ، ﺑﻌﺪ ﺍﻟﺜﻼﺙ ﻳﻘﻮﻝ ﻟﻪ ((ﺷﻔﺎﻙ ﺍﻟﻠﻪ)).» رواه البخارى عن أبى هريرة رضى الله عنه .
ولنعلم ﺃﻥ ﺍﻟﻌﻄﺎﺱ ﻧﻌﻤﺔ ﻣﻦ ﻧﻌﻢ ﺍﻟﻠﻪ، ﻓﻼ ﺑﺪ ﻟﻠﻌﺎﻃﺲ ﺇﺫﺍ ﻋﻄﺲ ﺃﻥ ﻳﺤﻤﺪ ﺍﻟﻠﻪ – ﺗﻌﺎﻟﻰ – ﻗﺎﻝ ﺍﻟﻌﻼﻣﺔ ﺍﺑﻦ ﺍﻟﻘﻴﻢ – ﺭﺣﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﺗﻌﺎﻟﻰ – ﻓﻲ ﺯﺍﺩ ﺍﻟﻤﻌﺎﺩ: ((ﺍﻟﻌﺎﻃﺲ ﻗﺪ ﺣﺼﻠﺖ ﻟﻪ ﺑﺎﻟﻌﻄﺎﺱ ﻧﻌﻤﺔ ﻭﻣﻨﻔﻌﺔ ﺑﺨﺮﻭﺝ الأﺑﺨﺮﺓ ﺍﻟﻤﺤﺘﻘﻨﺔ ﻓﻲ ﺩﻣﺎﻏﻪ، ﺍﻟﺘﻲ ﻟﻮ ﺑﻘﻴﺖ ﻓﻴﻪ لأﺣﺪﺛﺖ ﻟﻪ ﺃﺩﻭﺍﺀ ﻋﺴﺮﺓ، ﺷﺮﻉ ﻟﻪ ﺣﻤﺪ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻨﻌﻤﺔ، ﻣﻊ ﺑﻘﺎﺀ ﺃﻋﻀﺎﺋﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﺌﺎﻣﻬﺎ ﻭﻫﻴﺌﺘﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺰﻟﺰﻟﺔ، ﺍﻟﺘﻲ ﻫﻲ ﻟﻠﺒﺪﻥ ﻛﺰﻟﺰﻟﺔ الأﺭﺽ ﻟﻬا)).
وقد سمعت من أحد الأطباء بأن الإنسان حينما يعطس لا يستطيع فتح عينيه ولو فتحها لخرجت من محاجرها . فاللهم سلم سلم .
******************
★★ ورد الينا سؤال من القارىء
محمد امام عبدالله
يستفسر فيه عن صلاه السهو ؟
* أولاً لا يوجد شئ اسمه صلاة السهو وإنما اسمه سجود السهو
يتعرّض كثير من المسلمين للنسيان أو السّهو عند أدائهم عباداتهم، والسّهو هو نسيان الحاضر، ولا يخلو من نزغ من الشّيطان. فكثير من النّاس يسهون عند قرائتهم للقرآن، أو في الوضوء، أو عند قيامهم بالصَّلاة، وهنا سوف نتحدّث عن السّهو في الصَّلاة وما يترتّب عليه من تصحيح وتقويم للخلل الحاصل بها. وقد ورد عن النّبي صلّى الله عليه وسلّم سهوه في الصّلاة تعليمًا لنا وليكون قدوةً لنا في كلّ أحوالنا، فعن عبد الله بن مسعود قال: (صلّى رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم ، فزادَ أو نَقَصَ، فقيل: يا رسولَ اللهِ، أزيدُ في الصلاةِ شيءٌ؟ فقال: إنما أنا بَشَرٌ مثلُكم، أنسى كما تنسَوْن، فإذا نَسِىَ أحُدكم فليسجدْ سجدتين وهو جالسٌ، ثم تحوَّلَ رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم فسجَدَ سجدتين) رواه مسلم، في صحيحه، رقم: 572.
وروى أبو هريرة عن النَّبي صلّى الله عليه وسلم أنّه قال: (إنَّ أحدَكم إذا قام يصلِّي، جاء الشيطانُ فلبَّس عليه، حتى لا يدري كم صلَّى، فإذا وجَد ذلك أحدُكم، فلْيسجُدْ سجدتينِ وهو جالسٌ) رواه البخاري، في صحيحه، رقم: 1232.
أما حُكم سجود السهو
فقد اختلف فقهاء أهل السُّنَّة والجماعة في حكم سجود السهو، فقال الشافعيّة والمالكيّة بأنّه سُنَّة وليس واجب حيث إن لم يسجد للسهو لم تبطل صلاته، وقال الحنفيّة بأنّه واجب، حيثُ يأثم المصلّي بتركه، ولا تبطل صلاته، أمّا الحنابلة ففصلوا في الأمر فقالوا: سجود السهو تارة يكون واجباً وذلك عند ارتكاب أمر يبطل الصّلاة إن كان عمدًا، وتارة يكون مسنوناً وذلك لمن تركَ واجبًا سهوًا كالتسبيح في السجود، وتارة يكون مباحاً.
وفى هذا الموضوع حديث طويل يشتمل على أسباب سجود السهو ، وكيفية سجود السهو ، وسهو الإمام والمأموم والشرح فى هذا يطول فى مواقف أخرى إن شاء الله .
************
★★ هل امرنا رسولنا الكريم صل الله عليه وسلم
بقتل البرص وهل نوجر على قتله؟
* لماذا أمرنا الرسول الكريم بقتل البرص ؟
فى البداية تسآل البعض عن هذا الموضوع أسئلة كثيرة منها هل تعلم لماذا ذيل البرص يتحرك حتى بعد قطعه ؟ وهل قتله حرام حيث أن هناك عدة أراء مختلفة بشأن هذا الموضوع لكن الرأي الغالب فى هذا الأمر هو أن تحرك ذيل البرص بسبب ردة فعل عصبية تكون مختزنة وموجودة بداخلة وتحديداً بهذا الذيل وتكون على شكل خلايا عصبية وهى ترددات عصبية كهربية حيث يشاهد الكثير منا بأن البرص يتحرك قليلآ بعد قطعه ثم بعد ذلك يقف بعد استهلاك الطاقة الموجودة في ذلك الجزء وهو الذيل ثم بعد ذلك يستخدم هذه الآلية عند تعرضه للخطر وذلك كنوع من التمويه من أجل الهروب إلى مكان أخر حيث نلاحظ أنه يبقى الذيل يتحرك منفصلا عن جسم البرص ويكون الوزغ قد هرب إلى مكان آخر ليختبىء به وقد أودع الله سبحانه وتعالى لهذه الآلية أو هذه العملية التي تحدث للبرص عند قطع ذيله تراكيب خاصة عند التقاء الذيل مع الجسم مثل وجود أعداد هائلة من الليسوسومات والتى تنفجر معاً في تلك المنطقة فيتحرر الذيل سريعا فسبحان الله ويظل يتحرك لفترة من الوقت ….
سبحان الله هكذا نكون انتهينا من النقطة الأولى وهى سبب عدم موت البرص بعد قطع ذيله وبقاءه فى التحرك لفترات طويلة والآن ننتقل إلى النقطة الثانية والأهم والتى ورددت عن المصطفى صل الله عليه وسلم فى السنة النبوية الشريفة حيث أن أبا هريرة رضى الله عنه قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم : من قتل وزغة في أول ضربة كتب له مائة حسنة وفي الثانية سبعين حسنة صدق رسول الله صل الله عليه وسلم رواه مسلم حيث قمت بالبحث على بعض مواقع الانترنت من أجل معرفة صحة هذا الحديث وعرفت من خلال الموقع الالكتروني اسلام ويب بأن هذا الحديث يعتبر حديث صحيح ولكن يتساءل البعض عن ما هى الاستفادة من قتل البرص حيث نذكر إليكم الفوائد والسبب فى ذلك حيث يوجد في الحديث الشريف السابق الحث من رسول الله صل الله عليه وسلم على قتل الوزغ أى البرص والأجر الكبير لمن قتل الوزغ حيث يكتب له إن قتله من أول ضربة ضربه بها 100 حسنة بينما إذا قتله في الضربة الثانية فله 70 حسنة والسبب في ذلك بأن قتله فيه أجر كبير وعظيم لأن البرص كان ينفخ النار على سيدنا إبراهيـــم عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام ولأنه من المؤذيــات أيضا ولا فرق بين أن يقتله بعصا أو بحجر أو حتى بيده هكذا نكون قد بينا إليكم الإجابة على هذا السؤال . هذا والله أعلم .
***************
ماهى الرؤيه وماهو الحلم
وكيف نفرق بينهم ؟
* الأحلام والرؤى
إنّ الإنسان في أثناء نومه يرى ما يطلق عليه بالأحلام أو الرّؤى فهي أحداث تحصل في مخيلة الإنسان في أثناء النّوم بحيث يتفاعل معها الإنسان وكأنّه مستيقظ، ومن هذه التّخيلات والأحداث ما يبعث الحزن والكآبة في النّفس ومنها ما ييعث الفرحة والسّرور في القلب والنّفس، ويقسّم ما يراه الإنسان في منامه إلى أحلام ورؤى وهناك بلا شكّ فارقٌ بينهما .
فما هو الحلم وما هي الرّؤيا ؟ وما هو الفارق بينهما ؟
تعريف الحلم : يعرّف الحلم بأّنّه ما يشاهده الإنسان في منامه من مشاهد لأحداث تشتمل على أماكن وشخوص قد تمت للواقع وقد لا يكون لها صلة به، وهي مجرّد خيالات وانعكاسات للعقل الباطن الذي يعمل بقوّة وبنشاط عندما يغيب عقل الإنسان ويدخل في مرحلة الرّاحة. كما أن الحلم يكون مصدره الشّيطان، وخاصّةً إذا تضمّن أحداثاً مفزعة يريد الشّيطان بها أن يخوّف المسلم ويقلق راحته وهذا هو هدفه وغايته، ومعظم ما يراه النّاس في هذا النّوع هي مجرّد أضغاث أحلام لا يوجد لها تفسير أو لا تتحقّق على أرض الواقع، والسّنّة النّبويّة الشّريفة ترشدنا إلى كيفية التّعامل مع الأحلام وخاصّة المفزعة منها، حيث يتفل الإنسان عن شماله ثلاثًا ويتعوّذ من الشّيطان الرّجيم، فإنّها بذلك لا تضرّه. الرؤيا واختلافها عن الحلم الرّؤى تختلف اختلافًا جوهريًّا عن الأحلام من حيث أنها تنقسم إلى قسمين، قسمٌ يشترك فيه النّاس كافّة وهي الرّؤى العامّة ويراها المسلم والكافر ومثال عليها رؤيا ملك مصر التي فسرها سيّدنا يوسف عليه السلام فتحقّقت على أرض الواقع، ومنها الرّؤيا الصّالحة التي لا تكون إلا للمسلم حصراً، حيث إنّها تعتبر من المبشّرات التي تحدث عنها الله تعالى في كتابه كفضليةٍ امتنها على المتيقن، فقال تعالى (لهم البشرى في الحياة الدّنيا والآخرة ). كما أنّ الرّؤيا الصّالحة هي جزءٌ من ستّة وأربعين جزءاً من النبوة، وهي تحدث كثيراً مع المسلمين الصّادقين المتحرّين للصّدق في حياتهم وتعاملاتهم لقول النّبي عليه الصّلاة والسّلام: ( أصدقكم رؤيا أصدقكم حديثًا )، ومن آداب الرّؤى أن لا يحدّث المسلم بها إلا من يحبّ. يتبيّن الفارق بينهما من خلال تعريف كلّ من الحلم والرّؤيا، من حيث مصدر كلّ منهما، فالحلم من الشّيطان والرّؤيا من الله تعالى، ومدى تحقّق كل منهما، فالرّؤيا تتحقّق وتبشّر المسلم بالخير خلاف الحلم فإنّه لا يتحقق.
******************
الشيخ محمد شرف مرحبا بك
ياشيخ هل ورد بالقرآن شيئا عن
العروج مباشرة علما بأن الله قال
،،،سبحان الذي أسري بعبده ،،،،دون ذكر للمعراج

الإجابة : عند وصف الصعود إلى السماء فإن الأفضل لغويًّا أن نقول: “العروج”. وليس “المعراج”، فإن العروج هو الصعود، أما المعراج فهو اسم آلة الصعود، وهي السُّلَم، وقد اشتهر بين المحدِّثين وكُتَّاب السير لفظ “المعراج” للدلالة على هذه الرحلة، وقد صنَّف البخاري في صحيحه باب المعراج؛ مع أن الشُرَّاح يستخدمون كلمة “العروج” عند وصفهم لعملية الصعود، وهذا كله يُعطي الانطباع أن المشتهر عند أئمة الحديث المتقدمين أن الرحلة كانت عن طريق الصعود على “المعراج”؛ أي السلم، ولو كانت على البراق لكان الأولى أن تُعرف الرحلة باسم: “الإسراء والعروج”. وقد صرح بذلك ابن كثير والصالحي وغيرهما من علماء السيرة .
ولقد قال الطحاوي رحمه الله في عقيدته المشهورة : ” والمعراج حق ، وقد أسري بالنبي وعرج بشخصه في اليقظة إلى السماء ، ثم إلى حيث شاء الله من العلا ، وأكرمه الله بما شاء وأوحى إليه ما أوحى ، ما كذب الفؤاد ما رأى ؛ فصلى الله عليه وسلم في الآخرة والأولى ” انتهى .
ولقد جاء فى شأن عروج النبى إلى السماء أحاديث كثيرة متواترة وأخبرنا بها النبى الصادق الأمين أما من يشكك فى عروجه صلى الله عليه وسلم فأنا أقول له إياك أن تُكذب رسول الله فيما أخبرنا به وأقول أيضاً لك عزيزى السائل الكريم … احرص على قلبك يا عبد الله ، وكن على دينك أحرص منك على الدرهم والدينار ؛ فلا تدع لشياطين الإنس والجن سبيلا أن يسترقوا اليقين من قلبك ، أو يزعزعوا الإيمان فيه ؛ وما دمت لم تُحصل من العلم الشرعي ، ما يُحصنك ضد شبهات المشككين ، ففر من هؤلاء ، ومجالسهم ، ومنتدياتهم ، ولا تسمع لزخارف قولهم ، فإنك لا تدري إذا نزلت الشبهة في قلبك متى تخرج منه ، وإذا عرضت الفتنة ، هل أنت ناج منها أم من المفتونين .
نسأل الله تعالى لنا ولجميع عباده الموحدين الهداية والتوفيق والسداد .والله أعلم .
***************
وفى نهايه لقائنا نشكر فضيله الشيخ محمد شرف على ما يقدمه لنا نسال الله ان يكون فى ميزان حسناته
شكرا لكل متابعى اللقاء اسال تجاب معكم متواصلون كل يوم جمعه منتظرين استفسراتكم وارائكم ليجيب عليها شيخنا الفضيل نفعنا الله بعلمه .

شاهد أيضاً

اسأل تجب مع فضيلة الشيخ” محمد شرف”

اسأل تجب مع فضيلة الشيخ" محمد شرف"

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: